الأنظار تتجه للقدس.. المقاومة تحذر ودعوات للنفير لمواجهة “مسيرة الأعلام” - صحيفة صدى الشعب
صحيفة صدى الشعب
سلايدر رئيسية عربي دولي

الأنظار تتجه للقدس.. المقاومة تحذر ودعوات للنفير لمواجهة “مسيرة الأعلام”

صدى الشعب – تتجه الأنظار إلى مدينة القدس المحتلة، بعد قرار الاحتلال السماح للمستوطنين إقامة “مسيرة الأعلام”، اليوم، وسط دعوات فلسطينية للنفير والتصدي وتحذيرات من المقاومة.

وأعلنت شرطة الاحتلال عن زيادة عدد قواتها في المدينة والاستنفار، تحسباً لاندلاع مواجهات مع الفلسطينيين أثناء المسيرة التي من المقرر أن تنطلق من شارع الملك سليمان ثم إلى باب العامود ولاحقاً إلى باب الخليل وصولاً إلى حائط البراق المحاذي للمسجد الأقصى.

ونصبت شرطة الاحتلال حواجز حديدية في مناطق مختلفة من القدس المحتلة، استعداداً لتنظيم المسيرة.

وحذرت فصائل المقاومة الاحتلال من المساس بالقدس والمسجد الأقصى، وقال الناطق باسم كتائب الشهيد أبو علي مصطفى في تغريدة على حسابه إن “محاولات الاستفزاز المستمرة من قبل قادة العدو وقطعان مستوطنيه، لعب بالنار وتجاوز خطير لا يمكن السكوت عنه، لذا نحذر من استمرار ذلك والتفكير بإقامة ما تسمى مسيرة الأعلام أو غيرها من المظاهر الاستفزازية ولن نقول سوى أن لكم في معركة سيف القدس عبرة فاعتبروا قبل فوات الآوان”.

من جانبها، أكدت حركة فتح في قطاع غزة، على ضرورة التصدي لمسيرة المستوطنين، وقالت: “نقول للمستوطنين لن تمروا، فلنتصدى لهم بكل قوة دفاعاً عن القدس والمسجد الأقصى ورفضاً لمسيرة الأعلام”.

ودعت فعاليات شعبية وشبابية الفلسطينيين إلى الاحتشاد في باب العامود والبلدة القديمة، للتصدي لمسيرة الأعلام ومحاولات المستوطنين الاعتداء على المقدسات.

وكشفت مصادر عبرية، أن الاحتلال قرر زيادة عدد قواته في اللد، والرملة،ويافا، ووادي عارة تحسباً لاندلاع مواجهات كما حصل في الهبة الماضية.

وفي السياق، طلب رئيس أركان جيش الاحتلال، أفيف كوخافي، من قادة الجيش الاستعداد لاحتمالات التصعيد، اليوم، بعد “مسيرة الأعلام”.

وكان المراسل العسكري لموقع “والا” العبري، أمير بوحبوط، كشف أن جيش الاحتلال رفع حالة التأهب في أنظمة الدفاع الجوي، بما فيها “القبة الحديدية”، تحسباً لأي تصعيد مع المقاومة في غزة.

وأجبرت المقاومة المستوطنين على الهروب من المسيرة التي كانت من المقرر إقامتها في 28 رمضان، قبل أن تقرر الجماعات الاستيطانية إعادة تنظيمها، وسط تردد من الحكومة التي اتهمت من جانب المستوطنين بأنها رضخت لتهديدات المقاومة.

اخبار ذات علاقة

الأردن يعزي بضحايا حرائق الغابات بتركيا

User2

مخزون القمح يغطي استهلاك 17 شهرا

User2

انخفاض حصة الفرد الأردني من المياه إلى النصف نهاية القرن

User2

4 اتفاقيات مساعدات المانية لتمويل مشاريع في مجالات المياه والنفايات الصلبة بـ (89) مليون يورو

User2

عاجل اصابة متسللين برصاص الجيش حاولوا تهريب مخدرات للاردن

User2

نجل القذافي يعود للظهور ويفتح الباب أمام العودة إلى السياسة

User2