العثور على كنز يعود للفترة العباسية في فلسطين - صحيفة صدى الشعب
صحيفة صدى الشعب
اخر الاخبار سلايدر رئيسية عربي دولي

العثور على كنز يعود للفترة العباسية في فلسطين

أعلنت سلطة الآثار في دولة الاحتلال الاسرائيلي عن اكتشاف كنز نادر يضم 425 قطعة نقدية ذهبية من فترة الخلافة العباسية، يعود تاريخها إلى ما يقرب من 1100 عام، في عملية تنقيب أثري في وسط البلاد.
ولم تحدد سلطة الآثار الموقع الدقيق للمكان الذي تم فيه اكتشاف الذهب،ولكن الذي عثر عليه مجموعة من العاملين التي تقوم بأعمال تطوعية قبل الخدمة العسكرية الإلزامية.
وقال الشاب عوز كوهين: “لقد كان الأمر مذهلا. حفرت في الأرض عندما كنت أقوم بتنقيب التربة، ورأيت ما بدى كأوراق نبات رقيقة جدا.. عندما تمتعنت النظر رأيت أنها عملات ذهبية. كان من المثير حقا العثور على مثل هذا الكنز الخاص والقديم”.
وقال مديرا عمليات التنقيب ليئات نداف-زيف ودكتور إيلي حداد إن الافتراض هو أن من قام بدفن هذه العملات النقدية توقع أن يتمكن من العودة لاستعادة الكنز، وأن الاكتشاف قد يشير إلى التجارة الدولية التي قام بها سكان المنطقة.
وجاء في بيان الاعلان إن “العثور على عملات ذهبية، بكميات كبيرة بالتأكيد، هو أمر نادر للغاية. لا نكاد لا نعثر على مثل هذه الأمور في التنقيب الأثري، نظرا إلى أن الذهب يتمتع دائما بقيمة عالية، ويتم صهره وإعادة استخدامه من جيل إلى جيل”.

وأضاف البيان أنه “تم العثور على العملات المصنوعة من الذهب الخالص الذي لا يتأكسد في الهواء في حالة ممتازة، وكأنه تم دفنها في اليوم السابق. وقد يشير العثور عليها إلى تجارة دولية كانت قائمة بين سكان المنطقة والمناطق النائية”.
وقال خبير العملات دكتور روبرت كول، إن الوزن الإجمالي للكنز – حوالي 845 غراما من الذهب الخالص – كان يُعتبر مبلغا كبيرا من المال في نهاية القرن التاسع.
وأضاف كول: “على سبيل المثال، بمثل هذا المبلغ، يمكن لأي شخص شراء منزل فخم في أحد أفضل أحياء الفسطاط، عاصمة مصر واسعة الثراء في تلك الأيام”، مشيرا إلى أنه في ذلك الوقت كانت المنطقة جزءا من الدولة العباسية، التي امتدت من بلاد فارس إلى شمال إفريقيا، حيث كان المقر المركزي للحكومة في بغداد.
وقال كول: “يتكون الكنز من دنانير ذهبية بالكامل، ولكن يحتوي أيضا – وهو أمر غير معتاد – على حوالي 270 قطعة صغيرة من الذهب، وقطع من الدنانير الذهبية التي تم قصها لاستخدامها كفكة”.

وأضاف أن إحدى تلك القطع هي قطعة نادرة بشكل استثنائي ولم يتم العثور عليها من قبل في عمليات التنقيب الأثري في فلسطين وهي قطعة من الذهب الصلب للإمبراطور البيزنطي ثيوفيلوس (829 – 842 م)، والتي تم صكها في القسطنطينية عاصمة الإمبراطورية.
حسب سلطات الآثار الإسرائيلية، فإن وجود القطعة في مجموعة دفينة من العملات الإسلامية هو بمثابة دليل على الروابط بين الإمبراطوريتين المتناحرتين.

اخبار ذات علاقة

أعمال عنف في بروكسل إثر مباراة منتخبي بلجيكا والمغرب (فيديو وصور)

Hind

قناة عربية جديدة تعلن نقل مباريات كأس العالم مجاناً

Hind

البطاينة: موازنة بلدية غرب إربد متواضعة ورواتب الموظفين تستنزف 51%

Hind

ديوان المحاسبة … مخالفات مالية وإدارية كبيرة في الوزارات والدوائر الحكومية

Hind

تخفيفاً على المواطنين … قرار حكومي جديد

Hind

ديوان المحاسبة … صرف مكافأة بقيمة 2500 دينار لتغطية سلفة شخصية

Hind