-

من المقرر خلال الأيام القليلة المقبلة أن يلمس المواطنون عمليات تغيير جذرية في عملية تنفيذ الطلبات القضائية وخاصة فيما يتعلق بالأمور المالية.

إذ وقعت كل من وزارة العدل ومديرية الأمن العام اليوم الأحد مذكرة تعاون بشأن تنفيذ الطلبات القضائية الصادرة بحق المطلوبين بالسرعة والدقة اللازمة ، واتاحة وسائل الدفع الالكتروني لتسديد المستحقات المالية المترتبة على المواطنين والناشئة عن القضايا التنفيذية وكف الطلب عن المطلوب مباشرة، بما يحفظ سيادة القانون واحترام حقوق الانسان وتسهيل الاجراءات.

و تضمنت المذكرة أنه في حال اصدار تعميم أو مذكرة إحضار بحق أحد الشهود فإنه لا يتم الاحتفاظ بهم من الشرطة ويكتفى بالحصول على تعهد شخصي منه بضرورة مراجعة الجهة مصدرة الطلب وتعهده بالحضور حتى يتم تسديد قيده لدى التنفيذ القضائي لاحقاً.

كما أتاحت المذكرة للمواطنين استخدام وسائل الدفع الالكتروني عن طريق الهاتف لتسديد المستحقات المالية الناشئة عن القضايا التنفيذية وتمكينهم من الحصول على كف طلب مباشرة من إدارة التنفيذ القضائي ودون الحاجة لمراجعة المطلوب بشكل شخصي مما يخفف عن الأخوة المواطنين مراجعة دوائر التنفيذ القضائي .

والزمت المذكرة ذكر قيمة الدين المحكوم به عند إصدار مذكرات حجز المركبات على المذكرة وذلك لتمكين المواطنين اداء المطالبات المالية عليهم تجنباً لحجز المركبات وتوديعها الى الاماكن المخصصة لذلك مما سيخفف عن المواطنين ويجنبهم عناء حجز مركباتهم .

وقد أشارت المذكرة الى قيام عدد من قضاة التنفيذ لدى المحاكم بالعمل أيام العطل وخارج أوقات الدوام وذلك لغايات النظر في قضايا المواطنين الذي يتم إلقاء القبض عليهم في أيام العطل وخارج ساعات الدوام الرسمي .

والزمت المذكرة دوائر التنفيذ القضائي بتحويل الاشخاص الذين يدعون بعدم علاقتهم بموضوع الطلب القضائي أو عدم مطابقة شخصية المطلوب الى المدعي العام المناوب لاتخاذ الاجراء المناسب وذلك تجنباً لإبقاء الاشخاص المطلوبين محتجزين لدى دوائر التنفيذ القضائي لغايات عرضهم في أول يوم دوام رسمي .

وقال وزير العدل الدكتور بسام التلهوني خلال توقيع المذكرة في مديرية الامن العام ، بحضور مدير الامن العام اللواء فاضل الحمود ، أن توقيع هذه المذكرة جاء في اطار التعاون المشترك والدائم بين الوزارة وجهاز الامن العام .

وأضاف التلهوني أن هذه المذكرة تتضمن اتباع اجراءات وآليات يلتزم بها الطرفان عند تنفيذ الطلبات والمذكرات القضائية الصادرة عن الجهات القضائية المختصة وتشمل ، مذكرات الاحضار ، والمثول ، و الاخذ والقبض ، وحجز المركبات واتباع اليات محددة للتعامل مع كل حالة.

وبين التلهوني أن المذكرة تهدف الى التسهيل على المواطنين والتسريع في اجراءات التنفيذ ، اضافة الى ضمان وصول الحقوق الى أصحابها بكل سهولة ويسر ، وتنفيذ الاحكام الجزائية بشأن المطلوبين بأقصى درجات السرعة حتى لا يفلت مجرم من العقاب ، وتنفيذ الحكم الجزائي بحقه.

من جهته اكد اللواء فاضل الحمود أن مديرية الامن العام هي الجهة المباشرة التي تتعامل على مدار الساعة مع الاشخاص المطلوبين منذ لحظة القاء القبض عليهم لحين توديعهم لمصادر طلبهم ،ومن واجبها كذلك إنفاذ احكام القانون والقرارات الصادرة عن الجهات القضائية المختلفة ، وان توقيع هذه المذكرة اليوم سيسهم بشكل مباشر في التخفيف على الاخوة المواطنين وتقديم افضل الخدمات الشرطية لهم ، من حيث اتباع اسس جديدة لتنفيذ المذكرات القضائية ، تتيح تجنب التوقيف لدى الشرطة في القضايا البسيطة او التي يكون المطلوب بها بصفة مشتكي او شاهد.
واكد مدير الامن العام ان الخطوة القادمة التي ستنفذ بالتنسيق مع وزارة العدل وهي اتاحة الدفع الالكتروني للاشخاص المطلوبين على قضايا مالية بعد استكمال الاجراءات الفنية اللازمة سيكون مكملا للخطوة السابقة التي لاقت نجاحا وارتاحا لدى المواطنين بعد الاتفاق على توفير محاسبين لدى ادارة التنفيذ القضائي.

مشيراً الى ان التواصل الدائم بين مديرية الامن العام ووزارة العدل ينعكس باستمرار ايجابا على مستويات الخدمة الفضلى المقدمة للاخوة المواطنين والتخفيف عليهم تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية المستمرة في هذا المجال.
وتأتي هذه الاجراءات استجابة لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم في التخفيف عن المواطنين وتحسين الاجراءات الحكومية المطلوبة والانتقال الى الحكومة الالكترونية .

اوضحت مديرية الامن العام تفاصيل الفيديو الذي انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تفتيش احد المنازل في مخيم حطين بمحافظة جرش.

واكدت المديرية ، بان القوة الامنية تعرضت لمقاومة شديدة ورشق بالحجارة ادت لاصابة 3 ضباط امن، بالاضافة الى تضرر بعض المركبات جراء الحجارة التي رشقت على القوة الامنية بشكل عشوائي.

واوضح الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام تفاصيل الفيديو الذي نشره احد الاشخاص عبر مواقع التواصل الاجتماعي واظهر خلاله اثار لتفتيش منزله وتعرض احدى السيدات للاصابة جراء قيام قوة امنية بتفتيش منزله، مؤكدا ان قوة امنية توجهت فجر يوم السبت لتفتيش منزل شخصين من ذوي الاسبقيات الجرمية والمطلوبين على خلفية جريمة قتل وقعت في محافظة جرش ، حيث قام هذين الشخصين وبرفقتهما عدد من الاشخاص من ذوي الاسبقيات الجرمية كانوا موجوين داخل المنزل بابداء مقاومة شديدة والقاء الحجارة على افراد القوة ، كما وقام احدهم بمحاولة اشعال اسطوانة غاز بالمكان ، حيث قام افراد القوة بطلب تعزيز امني وعند وصول القوة تم استخدام الغاز المسيل للدموع بالقدر المطلوب للسيطرة على هؤلاء الاشخاص .

وقد نتج عن الحادثة اصابة ضابطين وضابط صف من افراد القوة وتم اسعافهم للمستشفى لتلقي العلاج فيما اسعفت سيدة للمستشفى (التي ادعى ناشر الفيديو اصابتها بقنبلة غاز) حيث تبين بعد الكشف الطبي عليها ان اصابتها نتيجة الارتطام بجسم صلب راض وهذه الاصابة لا تتوافق مع الادعاء ، كما نتج عن ذلك اضرار مادية بعدد من المركبات تعود لعدد من المواطنين نتيجة لرشق الحجارة وبوشرت التحقيقات في الحادثة لتحويلها للجهات القضائية ، علما بان مدير القضاء الشرطي باشر التحقيق فور وقوع الحادثة .

 

الأحد, 22 أيلول/سبتمبر 2019 17:43

ترجيح رفع اسعار المحروقات نهاية الشهر

رجح الخبير في المشتقات النفطية عامر الشوبكي ، ان تقوم حكومة الدكتور عمر الرزاز برفع اسعار المحروقات نهاية الشهر الحالي للعمل بالتسعيرة الجديدة الشهر القادم.

وجاءت توقعات الشوبكي بناءً على عدة معطيات تتعلق باسعار برنت عالمياً، لافتاً الى ان النسبة المتوقع رفعها على اسعار المحروقات لم تتضح بعد.

الأحد, 22 أيلول/سبتمبر 2019 17:42

منع مرور الدخان عبر معبر جابر الى سوريا

أصدر مدير عام الجمارك، الدكتور عبدالمجيد الرحامنة، بلاغا يقضي بمنع مرور الدخان عبر معبر جابر إلى سوريا.

وقال مدير الجمارك في البلاغ، "نظرا لعدم تزويدنا بنماذج عن اختام وتواقيع الموظفين المعتمدين لابراء البيانات الجمركية من مركز جمرك نصيب السوري يتعذر مرور تلك البضائع (الدخان) من خلال مركزكم الى سوريا او عبرها بالترانزيت".

بحثت اللجنة الإدارية في مجلس الأعيان برئاسة العين مازن الساكت، اليوم الأحد، رواتب العاملين في القطاع العام، ومطالب المُعلمين.

جاء ذلك في اجتماع للجنة بحضور وزيرة الدولة لتطوير الأداء المؤسسي ياسرة غوشة، ورئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، وأمين عام ديوان الخدمة المدنية بدرية البلبيسي، وأمين عام دائرة الموازنة العامة مجدي الشريقي.

وقال العين الساكت إن من حق المعلمين المطالبة بزيادة رواتبهم، كما هو حق لمعظم موظفي الدولة، إلا أن الإضراب له تبعاته الاقتصادية والاجتماعية على المصلحة الوطنية، لافتًا إلى أهمية وجود رؤية شاملة لموظفي القطاع العام.

وأشار إلى أن هناك "إشكالية" في المكافآت والحوافز لموظفي القطاع العام في المملكة، وعدم وجود معايير لتقييم الأداء المتميز، الأمر الذي يدعو إلى تطبيق معايير وأسس تقوم على الكفاءة والتنافسية مرتبطة بشكل مباشر على التميز في الأداء.

بدورها أكدت غوشة أهمية متابعة الأداء الحكومي واستراتيجية القرارات الحكومية، فضلًا عن أهمية ارجاع الدور المحوري الكبير لديوان الخدمة المدنية.

وأشارت الى أن الإدارة العامة تُعاني مما قالت إنه "تغيير السياسات" بشكل كبير، مؤكدة أهمية "الثبات" في تطبيق الاستراتيجيات والمنهجيات مع مراجعتها بشكل دوري، وليس تغييرها باستمرار.

من جانبه أشار الناصر إلى أن ديوان الخدمة المدنية يأخذ بالعديد من الاعتبارات عند احتساب علاوة المهنة، وعلى رأسها معدلات قبول التخصصات وعدد سنوات الدراسة، وكلفتها، مؤكدًا أن العمل جار على ضبط المكافآت، التي أصبحت تنعكس على الطلبات "غير المهنية" بين دوائر القطاع العام.

في حين أكدت البلبيسي أهمية ربط أي زيادة على العلاوات الفنية بالأداء المهني، وأهمية أن يكون منحها من خلال دراسة الأهمية النسبية بين المهن.

بينما قال الشريقي إن فاتورة رواتب الجهاز المدني تقدر بنحو مليار و600 مليون دينار، يذهب منها نحو 800 مليون دينار، إلى وزارة التربية والتعليم، لافتًا إلى أن معدل نمو الزيادات السنوية تقدر بنحو 30 مليون دينار ومثلها للموظفين الجدد.

من جهتهم ناقش الأعيان بشكل شامل وعميق رواتب القطاع العام ومطالب المعلمين، حيثُ تقدمت اللجنة الإدارية بمقترح للمساهمة في الوصول إلى حلول مع التأكيد على ضرورة أن يكون هناك رؤية ومعالجة شاملة لموضوع الرواتب في القطاع العام، وبما يتلاءم مع إمكانيات الموازنة العامة، والضغوط الاقتصادية والمعيشية على قطاع الموظفين.

الأحد, 22 أيلول/سبتمبر 2019 17:41

وفاة اردني بتدهور مركبته في سوريا

توفي مواطن اردني يدعى عمر العبابنة، اثر تدهور مركبته على طريق اوتستراد درعا الدولي بجنوب سوريا.

وقال مدير العمليات بوزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير سفيان سلمان القضاة بأن الوزارة تتابع حادث وفاة مواطن أردني في سوريا نتيجة حادث سير بمنطقة درعا.

وأوضح القضاة بأن مركز العمليات والسفارة الأردنية في دمشق تابعا مع السلطات السورية التحقيقات بالحادث.

هذا وباشرت الوزارة بالتنسيق مع السفارة الاردنية في دمشق بإجراءات نقل الجثمان إلى الأردن بناء على طلب ذويه.

وأعرب القضاة عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة لعائلة الفقيد، سائلا المولى عز وجل أن يتغمده بمغفرته ورضوانه، ويلهم ذويه جميل الصبر وحسن العزاء.

الأربعاء, 18 أيلول/سبتمبر 2019 13:43

نظام الخدمة المدنية على طاولة الرزاز

من المقرر أن يتم رفع مسودة نظام الخدمة المدنية الى رئيس الوزراء عمر الرزاز  قبل نهاية الأسبوع الحالي، وسط ترجيحات أن يتم ذلك يوم الخميس.


وأكدت مصادر أن اللجنة المعنية انتهت من وضع مسودة النظام بعد أن عملت على إعداده ما يزيد على ثلاثة أشهر، وقد تضمن العديد من التعديلات التي من شأنها تجويد النظام وتطويره لتقديم أفضل الخدمات التي تهم المواطنين والموظفين.

وقالت المصادر إن موضوع العلاوات المتصلة بنظام الخدمة المدنية ستكون وفقا لتعليمات تصدر عن النظام.الرأي

تسعى أطراف نيابية لمحاولة تنسيق لقاء جديد بين الحكومة ونقابة المعلمين ، ألا أن هذه المحاولات باءت بالفشل ولا يلوح بالأفق أي موعد محدد للقاء بين الطرفين ، نظرا لتمسك وتشبث كليهما العنيف بمواقفهما ، حسب مصادر نيابية ".

المصادر أشارت الى أن المحاولات بدأت منذ الأمس ، ولكنها اصطدمت بتمسك الطرفين بمواقفهما ، إذ أبدت الحكومة تخوفاتها من أنه في حال وافقت على مطالب نقابة المعلمين الأردنيين فإنها سفتح عليها باب لا يغلق من قبل النقابات والمؤسسات الأخرى .

أما نقابة المعلمين ، فبحسب المصادر النيابية ، فإنها جددت رفضها للحوار مع الفريق الوزاري ، وتمكست بشرطها لقاء الرزاز شخصيا ، والإعتراف بعلاوة الـ 50 % .

الناطق الرسمي باسم نقابة المعلمين الأردنيين نور الدين نديم علق  عن أنباء اللقاء المرتقب ، مشيرا الى أن ما بلغنا عن اللقاء هو ضمن شروط الحكومة من حيث المكان و الطرف المفاوض ، وكذلك رفض الاعتراف بالعلاوة والتركيز على المسار المهني المصاغ حاليا من قبل وزارة التربية.

الأربعاء, 18 أيلول/سبتمبر 2019 13:42

تراجع استيراد الألبسة بنسبة 25 %

قال ممثل قطاع الألبسة والمجوهرات في غرفة تجارة الاردن اسعد القواسمي ان اسعار الالبسة والأحذية للموسم الشتوي المقبل ستكون عند نفس المستويات التي سجلتها الموسم الماضي، متوقعا عرضها نهاية الشهر الحالي.

وقال القواسمي في بيان صحافي اليوم الاربعاء، ان تجار الالبسة والاحذية انهوا جميع الاستعدادات لاستقبال الموسم الشتوي، لافتا الى ان معظم البضائع التي تم التعاقد عليها موجودة الان داخل مستودعات التجار ويستعدون لعرضها قريبا.

وأشار الى حدوث تراجع في كميات استيراد الالبسة والأحذية الشتوية بنسب وصلت الى 25 بالمئة، حيث انخفضت المستوردات الى 50 مليون دينار مقابل 75 مليون دينار خلال موسم الشتاء الماضي.

وعزا القواسمي التراجع الحاصل في كميات الاستيراد الى ضعف القدرة الشرائية للمواطنين المتراكمة منذ بداية العام، إضافة الى توفير كميات كبيرة لدى المستودعات التجارية، موضحا ان موسم العودة للمدارس للعام الدراسي الجديد اسهم بشكل محدود في تنشيط الاسواق.

وأشار الى وجود مخاوف لدى التجار من ضعف الحركة التجارية خلال موسم الشتاء خصوصا وان سوق الالبسة والاحذية ما زال يشهد حالة من الركود وضعف الحركة الشرائية، مبينا ان اغلب البضائع التي تم استيرادها للسوق المحلية من الالبسة والاحذية جاءت من الصين ثم دول شرق اسيا وتركيا ومصر وبعض الدول الاوروبية.

يذكر ان اجمالي عدد محال الألبسة والأحذية بالمملكة يبلغ 10700 محل، توظف نحو 57 ألف عامل غالبيتهم من الايدي العاملة الأردنية.

الأربعاء, 18 أيلول/سبتمبر 2019 13:42

الملك يرفض لقاء نتنياهو

يتوجه الملك عبدالله الثاني الى ألمانيا قبل عبوره لاجتماعات الدورة المقبلة الوشيكة للأمم المتحدة وبعد رفضه مقابلة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وإعلان الأخير ضم “الأغوار وشمال البحر الميت”.

دبلوماسيا ألمانيا تحولت في العام الأخير وبعد التهديدات الوجودية التي تفرضها إيقاعات صفقة القرن الأمريكية على المصالح الأردنية إلى “مستشار تكتيكي” للجانب الأردني وشريك محتمل لكنه غير فاعل في عملية سلام تتمسك بخيار “حل الدولتين”.

عمليا ينظر في الخارجية الاردنية لدولة مثل المانيا بإعتبارها “صديق يتميز بإيصال سريع للرسائل” وينظر لها على انها المتلقي الاكثر خبرة للرسائل الامريكية بين بقية الدول الاوروبية وبالتالي القنوات الالمانية “مفيدة ومنتجة وذكية في التقاط الرسائل” خلافا لأنها تشكل وعلى حد تعبير وزير سابق مقرب لألمانيا وخبير فيها “وحدة السكرتاريا والاستخبارات” الأكثر فاعلية والتي يمكن استقاء المعلومات منها وفي بعض الحالات تلقي النصائح.

بمعنى أن عمان تسعى لتلقي “بعض النصائح” من الجانب الألماني وفي هذه المرحلة الحرجة إقليميا واقتصاديا وفي توقيت تعرض فيه ألمانيا المساعدة والنصح مقابل “دور متقدم” طبعا لها في المنطقة وملفاتها خصوصا تلك التي لا يصلها الإسرائيليون والأمريكيون.

لذلك غادر الملك الاثنين في زيارة قال بيان رسمي أنها “زيارة عمل” لألمانيا يتخللها يوم الثلاثاء مباحثات مع رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية فرانك – فالتر شتاينماير، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، تتناول سبل تعزيز التعاون بين البلدين، والتطورات الإقليمية الراهنة.

ويتوجّه الملك إلى مدينة نيويورك الأمريكية، حيث يترأس الوفد الأردني المشارك في اجتماعات الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.

ويطل الأردن على الحديقة الألمانية وهو مثقل بالهموم الاقتصادية والسياسية ويشكل تحدي اليمين الإسرائيلي مواجهة مباشرة مع حقائق ووقائع تفرضها ترتيبات الصفقة الأمريكية وبطريقة تؤدي لتعديل الوقائع بصورة مستمرة.

الملف الأهم الذي تقول مصادر مطلعة أن العاهل الأردني سيبحثه مع الألمان هو ذلك المتعلق بسلسلة لا متناهية من مخاوف المملكة بعد إعلان نتنياهو بخصوص حسم ملف الحدود وترسيمها وسيطرة اسرائيل على الاغوار وشمال البحر الميت حيث تعتبر الدوائر الاردنية الاتجاه خطيرا للغاية وفي توقيت حساس ويمكن ان يخدم “قوى التطرف في المنطقة” ويهدد استقرار إتفاقية وادي عربة. (العرب اليوم)