صدى الشعب - وكالات
أعرب الرئيس السوداني عمر حسن البشير عن حزنه العميق إزاء ما يحدث في قطاع غزة وللمسلمين في ميانمار.
جاء ذلك في تهنئة البشير للشعب السوداني بمناسبة عيد الفطر، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السودانية(سونا) اليوم الاثنين.
وقال البشير "إنه ليحزنني أن يأتي عيد الفطر هذا العام وأخوتنا شعب فلسطين في غزة يعانون من قساوة وفجور دولة الكيان الصهيوني ومن الظلم الفاحش والطغيان السافر والصمت الذي يثير الدهشة والاستغراب، عن قتل الأطفال والعجزة والمرضى في المستشفيات والمراسلين الصحفيين ..وانه ليحزنني ايضا ما يحدث لإخوتنا المسلمين في الروهنجا في اقليم أراكان ميانمار . إن الاهتمام بما يجري في البلدان الإسلامية من أحداث ومآس من صميم عقيدتنا وأساس مبادئنا التي أوصانا بها رسولنا الكريم المصطفى المختار".
يذكر أن إسرائيل تشن منذ السابع من الشهرالجاري عملية "الجرف الصامد" ضد قطاع غزة بدعوى الرد على الهجمات الصاروخية التي تطلق من القطاع باتجاه الأراضي الإسرائيلية.
وبحسب مصادر طبية فلسطينية قتل أكثر من 1000 فلسطيني وأصيب أكثر من ستة آلاف فيما قتل 42 جنديا إسرائيليا حتى الآن, وفقا لبوابة الاهرام.

صدى الشعب - وكالات
بعد نشر تقارير عديدة تتحدث عن الدعم الإماراتي والسعودي لإسرائيل في عدوانها على غزة وكان آخرها تقرير للكاتب البريطاني البارز ديفيد هيرست، أدلى المغرد السعودي الشهير (مجتهد) بمعلومة خطيرة جدا.
وقال (مجتهد) الذي غالبا ما تصدق المعلومات التي ينشرها على موقع "تويتر": "اضافة للتكفل بتكاليف الهجوم البري، السعودية والإمارات تتعهد لنتنياهو بفتح السفارات في عواصمهما إذا أكمل اجتياح غزة وأنهى وجود حماس".
واضاف قائلا: "وهذا يفسر إصرار نتنياهو على الاستمرار في اجتياح غزة رغم الخسائر الكثيرة، وإلا فالعادة لا يتحمل الإسرائيليون رعب الصواريخ أكثر من أسبوع".
وكانت (وطن) نشرت تفاصيل الاجتماع الذي جمع بين وزير خارجية الإمارات الشيخ عبدالله بن زايد ووزير الخارجية الإسرائيلي ليبرمان في باريس حيث حث الوزير الإماراتي إسرائيل بالقضاء على حركة حماس وعرض تمويل العملية العسكرية.
كما نشرت (وطن) تفاصيل "المستشفى الميداني" الذي أرسلته الإمارات إلى غزة وسمحت له مصر بالدخول عبر معبر رفح دون غيره ورافقته وحدة من الجيش المصري ليتضح بعدها إنه عبارة عن وكر تجسس لإسرائيل.
وقالت تقارير من الإمارات بأن العائلة الحاكمة تواجه ما يشبه الانشقاق بينها على خلفية دعم الإمارات لإسرائيل.
وافادت هذه التقارير بأن الشيخ طحنون خال الشيخ خليفة رئيس الدولة احتج باسمه وباسم اخوانه واولاد اخوانه وفرع ال محمد في عائلة اآل نهيان على هذا التورط الذي اساء لسمعة الامارات وذكرى الشيخ زايد.
ويأتي هذا الانشقاق داعما لتوجه الاسرة الحاكمة القاضي بالحد من نفوذ الفاطميين نسبة إلى الأم فاطمة والميل لتسليم ولاية العهد في الامارة لابن الشيخ خليفة الدكتور سلطان بن خليفة بدلا من اخيه غير الشقيق محمد بن زايد.
وعلمت (وطن) أن الدكتور سلطان بن خليفة تم وضعه فيما يشبه الإقامة الجبرية بناء على أوامر من محمد بن زايد الحاكم الفعلي للإمارات والذي انقلب على أخيه بسبب المرض وحوله إلى حاكم صوري.
ويتمسك رئيس الوزراء الإسرائيلي بحربه ضد غزة كي لا يفقد الدعم الخليجي وفرصة اقامة علاقات طبيعية مع دول الخليج.
وكان الكاتب البريطاني ديفيد هيرست قد نقل عن اموس جيلاد، الذي كان يتولى أمر الاتصالات بين وزارة الدفاع الإسرائيلية ومصر في عهد مبارك، وهو الآن مدير قسم السياسات والعلاقات السياسية العسكرية في وزارة الدفاع، للأكاديمي جيمس دورسي في الآونة الأخيرة قوله: "كل شيء مفهوم. لم يعلن أي شيء. ولكن تعاوننا الأمني مع مصر ودول الخليج فريد. إنها أفضل فترة للعلاقات الأمنية والدبلوماسية مع العرب".
وقال هيرست: "يأتي الهجوم على غزة بتكليف ملكي سعودي. هذا الأمر الملكي ليس سوى سر مكشوف في إسرائيل، ومسؤولو الدفاع السابقون والحاليون يتحدثون عن ذلك بارتياح. وقد فاجأ وزير الدفاع الإسرائيلي السابق شاؤول موفاز المذيع في القناة العاشرة بقوله إن إسرائيل يجب أن تحدد دورا للسعودية والإمارات العربية المتحدة في نزع سلاح حماس."
واضاف هيرست: "وعندما سئل ماذا يعني بذلك، قال إن الأموال السعودية والإماراتية يجب أن تستغل لإعادة بناء غزة بعد تحويل حماس إلى طرف لا يشكل خطرا."

الثلاثاء, 29 تموز/يوليو 2014 10:00

طقس معتدل اول ايام العيد

صدى الشعب - عمان
يكون الطقس الاثنين معتدلا في معظم مناطق المملكة وحارا نسبيا في الأغوار والعقبة مع ظهور بعض الغيوم المختلفة وتكون الرياح شمالية غربية معتدلة السرعة.

اما غدا فيطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة ويكون الطقس معتدلا في معظم مناطق المملكة وحارا في مناطق البادية والأغوار والعقبة وتكون الرياح شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانا قد تثير الغبار في المناطق الصحراوية.

اما يوم الاربعاء فيكون الجو معتدلا في المناطق الجبلية العالية وحارا نسبيا في باقي المناطق وحاراً في مناطق البادية والأغوار والعقبة وتكون الرياح شمالية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانا بعد الظهر.

وتتراوح درجات الحرارة العظمى والصغرى المسجلة في عمان اليوم ما بين 30و18 درجة مئوية وفي العقبة 38 و26 وفي الاغوار 36 و23 وفي المناطق الشمالية 29 و18 وفي الجنوبية 30 و17 وفي الشرقية 32 و16 درجة مئوية.

صدى الشعب - وكالات
قصفت طائرات الاحتلال في ساعة متأخرة من ليل الاثنين، المقر الرئيس لفضائية الأقصى الفضائية التابعة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، غرب مدينة غزة ودمرته بالكامل دون أن ينقطع بث الفضائية.
وقالت مصادر فلسطينية أن طائرات الاحتلال قصفت في ساعة متأخرة من ليل الاثنين المقر الرئيس لقناة فضائية الأقصى الفضائية والكائن في حي النصر غرب مدينة غزة بصاروخين وتم تدميره بالكامل وتسويته بالأرض، وحدوث أضرار كبير المنازل المحيطة به.
وواصلت الفضائية بثها ولم تتوقف بعد قصف مقرها، مؤكدة أنها تستمر ي بثها وتغطيتها للعدوان على غزة.
ويشار إلى أن طائرات الاحتلال كانت قصفت مقر الفضائية في الحروب السابقة على غزة أكثر من مرة وواصلت الفضائية بثها ولم تتوقف.
وتواصل طائرات الاحتلال شن المزيد من الغارات على قطاع غزة.
ويتعرض قطاع غزة ومنذ الاثنين لعملية عسكرية إسرائيلية كبيرة، وذلك بشن آلاف الغارات الجوية والبرية والبحرية عليه، حيث استشهد جراء ذلك 1104 فلسطينيين وأصيب الآلاف من الفلسطينيين، وتم تدمير مئات المنازل، وارتكاب مجازر مروعة.

صدى الشعب - وكالات
قصفت طائرات الاحتلال في ساعة متأخرة من ليل الاثنين، منزل إسماعيل هنية، رئيس الوزراء السابق، ونائب رئس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة.
وقالت مصادر فلسطينية أن طائرات الاحتلال قصفت في ساعة متأخرة من ليل الاثنين منزل إسماعيل هنية رئيس الوزراء السابق ونائب رئس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، بعدد من الصواريخ .
وتواصل طائرات الاحتلال شن المزيد من الغارات على قطاع غزة.
ويتعرض قطاع غزة ومنذ الاثنين لعملية عسكرية إسرائيلية كبيرة، وذلك بشن آلاف الغارات الجوية والبرية والبحرية عليه، حيث استشهد جراء ذلك 1104 فلسطينيين وأصيب الآلاف من الفلسطينيين، وتم تدمير مئات المنازل، وارتكاب مجازر مروعة.

الأحد, 27 تموز/يوليو 2014 10:56

إحالة أكثر من 600 لواء وعميد للتقاعد

صدى الشعب - وكالات
كشف مصدر أمنى مسئول لـ«الوطن» عن مؤشرات حركة تنقلات ضباط وقيادات وزارة الداخلية لعام 2014، والتى وصفها المصدر بأنها الحركة الأكبر وغير المسبوقة فى تاريخ وزارة الداخلية قياساً بالأعوام السابقة.

وقال المصدر فى تصريحات لـ«الوطن» إن اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، لم يعتمد الحركة حتى الآن، حيث تعكف إدارة شئون الضباط على وضع اللمسات النهائية عليها تنفيذاً لملاحظات أبداها الوزير خلال الفترة الماضية، بجانب عدم انتهاء اللواء سيد شفيق، مساعد أول الوزير لقطاع الأمن العام، من إجراء التغييرات اللازمة على مديرى المباحث بمديريات الأمن على مستوى الجمهورية، نظراً لانشغاله فى الأحداث الأخيرة. وقال إنه من المتوقع إعلان الحركة نهاية الأسبوع المقبل وتحديداً الأربعاء أو الخميس 30 و31 يوليو الحالى، على أن يتم التنفيذ بالنسبة للقيادات بحلول 5 أغسطس المقبل، ولباقى الضباط فى حدود 15 يوماً من إعلان الحركة. وأضاف المصدر أن الحركة ستشمل تصعيد ضباط من دفعات 1979 و1980 و1981 فى مناصب قيادية بالوزارة فى مناصب تشمل مديرى الأمن ومديرى المصالح ومساعدى للوزير، على أن يتم إحالة نحو 300 لواء إلى التقاعد من دفعات 1975 و1976 و1977، كما سيتم إحالة 320 ضابطاً برتبة عميد وعقيد إلى التقاعد لعدم حصولهم على نسب الإجادة المقررة فى التقييم السنوى.

وتابع المصدر أنه سيتم تصعيد 200 ضابط برتبة عميد إلى مناصب قيادية تشمل نواب مديرى أمن ووكلاء إدارات، وأن الحركة راعت المستجدات الأمنية الأخيرة وضرورة مواكبة الحركة لتلك المستجدات من خلال الدفع بعناصر أمنية على أعلى مستوى خاصة فى محافظات الوجه البحرى والقبلى وجنوب سيناء.

ولفت إلى أن الحركة لن تطال مدير أمن القاهرة اللواء على الدمرداش لحين بلوغه سن التقاعد فى يناير المقبل، ومن المتوقع إحالة اللواء محمود الحفناوى، مدير أمن جنوب سيناء للتقاعد لقرب بلوغه السن القانونية، مع وجود اتجاه للإبقاء على اللواء سميح بشادى، مدير أمن شمال سيناء، كما ستشمل الحركة تعيين قيادات أمنية جديدة فى منصب مدير أمن البحيرة وكفر الشيخ وعدد من محافظات الصعيد.

وأضاف المصدر أن قرار تأجيل إعلان نتيجة الحركة إلى ما بعد العيد جاء فى ضوء تقارير أمنية بمحاولة بعض الجهات تنفيذ عمليات إرهابية فى العيد، ومن ثم أعطت الوزارة أولوية قصوى لعدم ارتباك المشهد الأمنى قبيل انتهاء الشهر الكريم، منوهاً إلى ارتباط حركة تنقلات الشرطة بحركة تغيير المحافظين، خاصة بعد ترشيح عدد من مدراء الأمن والقيادات الأمنية لمنصب المحافظ مثل اللواء أسامة الصغير، مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن، واللواء مصطفى بدير، مساعد الوزير للشئون الإدارية، واللواء محمود يسرى، مدير أمن القليوبية.

ويعد من أبرز المحالين للتقاعد فى تلك الحركة اللواء الدكتور أحمد جاد منصور، مساعد وزير الداخلية رئيس أكاديمية الشرطة، الذى بلغ سن التقاعد يوم الأربعاء الماضى، واللواء صبرى سعد، مساعد وزير الداخلية لقطاع المعلومات والتوثيق، والذى تقاعد بالفعل عقب بلوغه سن المعاش أواخر شهر يونيو، بجانب خروج اللواء مجدى غانم، مساعد وزير الداخلية لقطاع شئون الضباط، والذى من المقرر بلوغه السن القانونية للتقاعد شهر أغسطس المقبل، وسبق أن قرر وزير الداخلية المدّ له 6 أشهر بعد بلوغه سن المعاش، لحين انتهائه من إعداد حركة تنقلات وزارة الداخلية، واللواء مصطفى بدير، مساعد وزير الداخلية للشئون الإدارية، والذى من المقرر أن يبلغ سن المعاش فى 14 من شهر أغسطس، ومن المقرر أن يخرج اللواء محمود جمعة مساعد وزير الداخلية للشرطة المتخصصة فى شهر أكتوبر، واللواء محمد وهبة مساعد وزير الداخلية لقطاع المنافذ فى أكتوبر.

الأحد, 27 تموز/يوليو 2014 10:47

مادونا: أدعم اطفال غزة ولست مع حماس

صدى الشعب - وكالات
رغم تعاطفها المعروف مع إسرائيل التي زارتها مرات عديدة، طالبت المغنية الأميركية مادونا بوقف إطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين، كما نشرت صورة ورود أرفقتها بتعليق تصف فيه أطفال غزة بالأبرياء.
أثار موقف ملكة البوب مادونا على موقع (انستغرام) من أطفال غزة موجة عارمة من الاستياء في صفوف متابعيها المؤيدين لإسرائيل، علما أن مادونا نفسها توصف بالمؤيدة لهذا الكيان الصهيوني، وتتجاوز الجانب السياسي لتصل إلى الاهتمام بالكابالا، وهي طريقة متميزة في تفسير العهد القديم، يحمل أحد أجزائها اسما يهوديا هو "استير".
ورغم مواقف ملكة البوب في دعم إسرائيل التي كانت زارتها آخر مرة العام 2012 فإنها تواجه حملة من الانتقادات الحادة من قِبل متابعين لها، رأوا في موقفها هذا تأييدا لحركة "حماس"، ما دفعها إلى التعقيب بمشاركة ثانية أكدت فيها.. "أنا لا أدعم حماس! أنا أدعم احترام الإنسان! أنا أدعم السلام.. انا مع اطفال غزة".
وفي موقفها من الحرب في غزة تضع مادونا اسمها على قائمة نجوم ومشاهير أغلبهم من الجنس اللطيف، ممن أعربن عن تعاطفهن الصريح مع ضحايا قطاع غزة الفلسطينيين الذين يتعرّضون لاستهداف واضح من قبل جيش الاحتلال الاسرائيلي عبر قصف البيوت السكنية والمستشفيات ومراكز الصحة وسيارات الاسعاف وحتى المساجد، مستخدمة في ذلك قنابل انشطارية وفسفورية والعديد من الاسلحة المحرمة دوليا بهدف قتل اكبر عدد ممكن في صفوف المدنيين الفلسطينيين.
ومن نجوم الفن الذين أعربوا عن موقفهم هذا المغنية الأميركية ريهانا وكذلك مواطنتها سيلينا غوميز، وعارضة الأزياء الإسرائيلية أورلي فاينرمان.
ورغم أن مادونا ليست يهودية، إلا أنها تحمل أيضاً اسم (إيستر) منذ عام 2004، وتهتم منذ سنوات بشكل مكثف بالتعاليم الخفية للتوراة (الكابالاة)، ومنذ ذلك الحين تلقب مادونا في إسرائيل بـ (الملكة إيستر)، وقد قامت مادونا بزيارة حائط المبكى في القدس.(وكالات)

صدى الشعب - وكالات
صرحت هيئة الاغاثة الانسانية التركية IHH أن لائحة المسجلين المتطوعين كدروع بشرية على سفينة Mavi Marmara 2 الى #غزة قد بلغ ٢٥٣٨ متطوع.
فيما أكد بولنت يلدريم رئيس الهيئة أن التجهيزات لاطلاق رحلة بحرية لأسطول الحرية 2 "مافي مرمرة" الثانية مستمرة وينقصنا ورقة واحدة لتنطلق لكسر الحصار عن غزة حاملا أطنانا من المساعدات الإنسانية لكسر الحصار عن الفلسطينين.
وأكد يلديريم، فى تصريحات صحفية أن الهيئة شرعت الخميس بالإجراءات القانونية والتقدم بالأوراق الرسمية لترخيص الرحلة، مشيرا إلى أنه حالما تصدر الموافقة النهائية فإن (İHH) ومنظمات عديدة حول العالم ستقوم بتسيير "أسطول الحرية2″ على الفور.
وأوضح رئيس الهيئة الإغاثية -التي كانت أبرز المؤسسات المنظمة لأسطول الحرية1 في أواخر مايو/ أيار 2010- أن قوات من الجيش التركي سترافق السفن الإنسانية لحمايتها من أي اعتداء، مبينا أنهم تقدموا إلى الحكومة التركية بطلب المساعدة بوصفهم مواطنين أتراكا يحتاجون إلى الحماية.
بدوره، أكد مازن كحيل رئيس "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة"، عزم الحملة المشاركة في ‏أسطول المساعدات الإنسانية الجديد إلى غزة، مشيراً إلى وجود تواصل بين مؤسسته وهيئة الإغاثة ‏الإنسانية التركية، وعبر عن استعداد الحملة الأوروبية لبذل جميع إمكاناتها من أجل تحقيق الغرض.

السبت, 26 تموز/يوليو 2014 14:23

استشهاد حفيد آخر للشيخ أحمد ياسين

صدى الشعب - وكالات
ذكرت مصادر فلسطينية أن أحد أحفاد الشيخ أحمد ياسين، مؤسس حركة "حماس" سقط شهيدا فجر اليوم السبت (26/7) في قصف جوي استهدف منزل ذويه في شارع الجلاء بغزة.

وأضافت المصادر أن الفتى حسام عبد الغني ياسين (15 عاما)، حفيد الشيخ الشهيد أحمد ياسين قضي شهيداً. يشار أن حسام، هو ثاني أحفاد الشيخ ياسين يرتقي شهيداً في هذه الحرب، بعد الشاب أحمد ياسين الذي استشهد قبل 4 أيام. وسبق أن اعلن في العشرين من الشهر الجاري استشهاد أسامة النجل الأكبر لخليل الحية، عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، خلال قصف تعرض له منزله في حي الشجاعية، واستشهدت معه زوجته هالة صقر أبو هين، وطفليه خليل وإمامة. وقالت مصادر في جبهة التحرير الفلسطينية أن اثنين من ابناء أمينها العام الدكتور واصل أو يوسف قد أصيبا في المواجهات مع القوات الإسرائيلية في بيت لحم، حيث اصيب ولده محمد برصاصة غير قتلة، واستنشق ولده نصر الغز المسيل للدموع الذي يستخدم في تفريق الحشود الجماهيرية.

صدى الشعب - وكالات
أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، فجر السبت، عن موافقتها على "تهدئة إنسانية" لمدة 12 ساعة استجابة لطلب الأمم المتحدة، تبدأ من صباح السبت.

وقال المتحدث باسم حركة "حماس" سامي أبو زهري: "تم التوافق بين الفصائل الفلسطينية في غزة على تهدئة إنسانية لمدة 12 ساعة استجابة لطلب الأمم المتحدة، تبدأ من الساعة 08:00 بتوقيت غزة (05:00 ت.غ) من صباح السبت".

وكان مسؤول إسرائيلي قال إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أبلغ وزير الخارجية الأمريكي جون كيري والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن إسرائيل ستبدأ هدنة إنسانية في غزة تستمر 12 ساعة بدءا من الساعة (04:00) بتوقيت غرينتش (01:00 بالتوقيت المحلي) من صباح السبت.

ونقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني عن المسؤول الإسرائيلي الذي لم تحدد هويته قوله: "الهدف من وقف إطلاق النار هو تمكين المدنيين الفلسطينيين من التزود بالطعام والمياه وتزويد المستشفيات بالأدوية، وأيضا تمكين المنظمات الإنسانية الدولية من تقديم المساعدة الإنسانية"، على حد قوله.

ولم يصدر بيان رسمي عن الحكومة الإسرائيلية بقبول الهدنة الإنسانية.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، في مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة المصرية القاهرة، مساء الجمعة، إلى هدنة إنسانية لمدة سبعة أيام تبدأ بوقف إطلاق نار مدته 12 ساعة، وقابل للتمديد.

ويشن جيش الاحتلال الإسرائيلي، منذ السابع من الشهر الجاري، حربا ضد قطاع غزة، أطلق عليها اسم "الجرف الصامد"، وتسببت منذ بدئها وحتى مساء الجمعة في استشهاد 865 فلسطينيا، وإصابة نحو 5730 آخرين بجراح، بحسب مصادر طبية فلسطينية.

وفي الجانب الإسرائيلي، قتل 35 جنديا، و3 إسرائيليين آخرين، وأصيب أكثر من 435 بحالات "هلع"، فيما تقول كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة "حماس"، إنها قتلت 80 جنديا إسرائيليا وأسرت آخرين.