السبت, 20 كانون2/يناير 2018 16:32

21 رحلة جوية بين الأردن والصين أسبوعيا

دخلت اتفاقية الخدمات الجوية بين الاردن والصين حيز التنفيذ بصيغتها النهائية لتشكل انطلاقة جديدة للتعاون الجوي بين البلدين الصديقين وترفع اعداد الرحلات الجوية ثلاثة اضعاف.وقالت هيئة تنظيم الطيران المدني في بيان صحفي اليوم السبت، ان الجانبين الاردني والصيني وقعا الاتفاقية بالأحرف الاولى عام 1992 وتم الاحتفال اخيرا بتوقيعها بصيغتها النهائية، حيث وقعها عن الجانب الاردني رئيس مجلس مفوضي الهيئة الكابتن هيثم مستو وعن الجانب الصيني السفير الصيني في عمان بان وي فانغ.وتهدف الاتفاقية بصيغتها النهائية الى تنظيم الخدمات الجوية بين البلدين واعطاء الحق لشركات النقل الجوي في كلا الجانبين بتشغيل 21 رحلة جوية اسبوعيا للمسافرين والشحن الجوي والبريد بدلا من سبع رحلات اسبوعيا، حسب استحقاقات النقل الجوي السابقة.ومنحت الاتفاقية لمؤسسات النقل الجوي في البلدين الحق بممارسة النقل الجوي من خلال مطارات دول أخرى، بالإضافة الى تجنب الازدواج الضريبي والرسوم المفروضة على ايرادات التشغيل لمؤسسات النقل الجوي في كلا البلدين.وقال الكابتن مستو ان توقيع الاتفاقية تزامن مع احتفال الجانبين بمرور اربعين عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين، مؤكدا اهميتها في تعزيز التعاون الجوي وتوجيه السياح الصينيين الى الاردن.من جهته، شدد السفير الصيني على اهمية الاتفاقية في تنظيم الحركة الجوية وتعزيز العلاقات الثنائية وتطورها، لافتا الى ان العلاقات بين البلدين شهدت تطورات سريعة في المجالات كافة خلال السنوات الاخيرة، خصوصا التعاون…
أعلن المتحدث باسم الحكومة الألمانية أنها قررت وقف تصدير الأسلحة للدول المشاركة في الحرب الدائرة في اليمن منذ سبتمبر/أيلول 2014.وقال شتيفن زايبرت إن مجلس الأمن الاتحادي لا يمنح حاليا تراخيص بتصدير أسلحة "لا تتوافق مع نتائج المباحثات الاستطلاعية" حول تشكيل حكومة ائتلافية بين التحالف المسيحي -الذي تنتمي إليه المستشارة أنجيلا ميركل- والحزب الاشتراكي الديمقراطي.وأضاف أن "الحكومة الألمانية لن تمنح من الآن فصاعدا تصاريح بتصدير أسلحة لهذه الدول ما دامت تشارك في حرب اليمن".يشار إلى أن السعودية تقود منذ مارس/آذار 2015 تحالفا عربيا يقاتل مليشيا جماعة الحوثي المدعومة من إيران، والتي أطاحت بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي في سبتمبر/أيلول 2014.ويضم التحالف العربي أيضا: الأردن ومصر والبحرين والكويت والإمارات والمغرب والسودان إلى جانب السنغال.وتفيد التقارير الحقوقية بأن غارات التحالف العربي خلفت العديد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين اليمنيين، ودفعت كثيرين للنزوح من قراهم ومدنهم.وكانت الحكومة الألمانية أوقفت في 2016 تصدير السلاح لعشر دول، منها السعودية والإمارات.ويأتي القرار الجديد بعد أيام من تعهد وزيرة الدفاع الألمانية بدعم تسليح الجيش الأردني بما قيمته 130 مليون يورو خلال العام الجاري.تجدر الإشارة إلى أن القوات الألمانية تشارك في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة بطائرات استطلاع من طراز "تورنادو"، وطائرة تزود بالوقود انطلاقا من قاعدة "الأزرق" الجوية في الأردن.
قال مركز أبحاث الأمن القومي الإسرائيلي أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يهدف من خلال "صفقة القرن" إلى توفير ظروف إقليمية تسهم في تحقيق أهداف استراتيجية الأمن القومي الأميركي التي أعلن عنها.وأوضحت الدراسة التي أعدها الجنرال شمعون عراد، أن ترامب "كلّف أنظمة عربية بالعمل على جلب السلطة لطاولة المفاوضات مع إسرائيل وأن تضفي في الوقت نفسه شرعية على التنازلات التي سيتوجب عليهم تقديمها لإسرائيل"، متابعة "حسب مخطط ترامب فإنه يتوجب على الدول العربية توفير الغطاء المالي الذي يسمح بإغراء الفلسطينيين بالعودة للمفاوضات وتقديم تنازلات".وأضافت "حسب استراتيجية الأمن القومي الأميركي يتوجب على الدول العربية "السنية" المتحالفة مع واشنطن أداء دور مركزي في تحقيق أهداف الاستراتيجية من خلال توفير ظروف تسمح باستئناف المفاوضات بين إسرائيل والسلطة وحل الصراع يوفر بيئة تسمح بتعزيز العلاقات بين تل أبيب والدول الخليجية".وبينت الدراسة أن تعزيز العلاقات الإسرائيلية الخليجية يؤدي دوراً مهماً في استراتيجية الأمن القومي الأميركي على اعتبار أن تقوية العلاقات تعد متطلباً أساسياً لإضعاف إيران.وكالات
وقع اشتباك مسلح في وقت متأخر من ليل الاربعاء الخميس، بين مقاومين فلسطينيين وقوات من جيش الاحتلال الصهيوني في مدينة جنين وسط الضفة الغربية المحتلة. وافادت وسائل اعلام عبرية، ان الاشتباك وقع بين منفذي عملية نابلس التي قتل فيها حاخام إسرائيلي قبل عدة أيام، وقوات من جيش الاحتلال، حيث اصيب جنديان اسرائيليان بالرصاص، فيما استشهد منفذ عملية نابلس.وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال قد اقتحمت المدينة، وانتشرت في عدد من أحيائها، في حين حاصرت إحدى محطات المحروقات بالمدينة، واعتقلت شابين من العاملين فيها، وصادرت تسجيلات كاميرات المراقبة من داخلها، قبل أن تنسحب منها.
قتل 38 شخصاً على الأقل، وأصيب 105 آخرون بجروح، الاثنين، بهجوم نفذه انتحاريان يرتديان حزامين ناسفين في بغداد، في ثاني هجوم يستهدف العاصمة العراقية خلال يومين، وفق مسؤولين عراقيين.وكان مدير عام صحة الرصافة (الجانب الشرقي لبغداد)، عبد الغني الساعدي، قد أعلن في وقت سابق، أن "26 شخصاً قتلوا وأصيب 90 آخرون بجروح".كذلك أشار المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد، اللواء سعد معن، إلى أن "الاعتداء المزدوج في ساحة الطيران وسط بغداد (...) كان بواسطة إرهابيين انتحاريين اثنين".يذكر أن ساحة الطيران مركز تجاري مهم في العاصمة، وتعتبر نقطة تجمع لعمال اليومية، الذين ينتظرون يومياً منذ الصباح الباكر للحصول على عمل. واستهدفت تلك المنطقة مراراً في السابق، باعتداءات دامية.
نفت وزارة الخارجية الإماراتية، في تصريح لها مساء اليوم الاحد، الانباء التي تم تداولها حول احتجاز الشيخ عبد الله آل ثاني الذي برز كوسيط في الأزمة القطرية.واضافت قائلة:" ان الشيخ عبد الله آل ثاني حل ضيفا علينا وهو حر التصرف في تحركاته"
قال زعيم المعارضة الإسرائيلية يتسحاق هيرتسوغ اليوم السبت إن العلاقة بين "إسرائيل" والأردن وصلت إلى أدنى مستوى ممكن في العلاقات بين البلدين خلال سنوات طويلة.وأوضح هيرتسوغ أنه يشعر بالقلق العميق إزاء تدهور العلاقات منذ حادثة السفارة الأردنية وما جرى في المسجد الأقصى، داعيا إلى ضرورة بذل كل جهد من أجل تهدئة التوتر وإعادة العلاقات إلى طبيعتها.وأضاف "الملك عبدالله شريك استراتيجي في الكفاح المشترك ضد الإرهاب والتطرف في المنطقة، وكذلك للحفاظ على الاستقرار والمضي قدما في العملية السياسية"، متابعاً "العلاقة مع الفلسطينيين متقلبة وحساسة للغاية، ومصلحة إسرائيل وهدفها تهدئة المنطقة، وأن تبقى العلاقة مع الأردن خاصة جدا".
الجمعة, 12 كانون2/يناير 2018 19:58

أميركا تفحص ترامب

يخضع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب اليوم الجمعة لأول فحص طبي له كرئيس للولايات المتحدة بعد أسبوع ثارت فيه تساؤلات كثيرة حول مدى أهليته الذهنية لتولي المنصب.ويصور كتاب جديد وصل إلى قائمة الكتب الأكثر مبيعا، ترمب (71 عامًا) كشخص مشتت الذهن ويتصرف كطفل.وانهالت الأسئلة على البيت الأبيض بشأن رسائل متناقضة وجهها ترمب فيما يتعلق بسياسات مهمة وتفوهه بكلمات مدغمة غير مفهومة في أثناء إلقائه خطابا الشهر الماضي.وقال ترمب الذي عبر علنا عن غضبه من التغطية، للصحفيين يوم الخميس إنه يتوقع أن تكون نتيجة الفحص طيبة، وأضاف مبتسما "من الأفضل أن تكون طيبة وإلا فلن تسعد البورصة".وسيحدد البيت الأبيض ما سينشره من بيانات الفحص الذي سيجرى في مركز "والتر ريد" الطبي العسكري في منطقة بيثيسدا بولاية ماريلاند.وقال متحدث باسم البيت الأبيض هذا الأسبوع إن فحص ترمب لن يتضمن اختبارا نفسيا. وشملت نتائج الفحوص الطبية التي خضع لها رؤساء سابقون بيانات بسيطة مثل الوزن وضغط الدم ومستوى الكوليسترول.من المهم الإشارة إلى أن ترمب ليس مجبرا على نشر أي معلومات لكن البيت الأبيض قال إن طبيب الرئاسة روني جاكسون سيقدم بيانا اليوم، وسيتلقى أسئلة من الصحفيين يوم الثلاثاء.جدير بالذكر أنه لا يوجد نموذج محدد لشكل الفحص الطبي الرئاسي، ولم يعرف عن رؤساء سابقين أنهم خضعوا لفحوص بشأن قدرتهم الذهنية أثناء توليهم المنصب بمن فيهم…
أصيب عدد من المواطنين، بعد ظهر الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في غالبية نقاط التماس بالضفة الغربية والقدس المحتلتين وقطاع غزة، وذلك في جمعة الغضب السادسة رفضًا لإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب القدس "عاصمة لإسرائيل".ففي مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، أطلقت قوّات الاحتلال قنابلها الغازية والصوتية صوب مسيرة حاشدة شارك فيها عشرات المواطنين انطلاقًا من مسجد الحسين بن علي وصولا إلى منطقة باب الزاوية، ما أوقع عدّة حالات اختناق في صفوف المواطنين.كما انتشرت قوّات إسرائيلية كبيرة في عدد من الشوارع القريبة وطاردت المشاركين.وفي المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم، اعتقلت قوّة عسكرية عددًا من الشّبان عقب تفريقها مسيرة خرجت من وسط المدينة صوب المدخل الشمالي للمدينة مناصرة لمدينة القدس ورفضًا للقرار الأمريكي.وأفادت وسائل اعلام فلسطينية أنّ من بين المعتقلين عضو المجلس الثوري لحركة فتح حسن فرج، وسكرتير الشبيبة وسام حمدان أمين سر حركة فتح في منطقة الجبعة.وأطلقت قوّات الاحتلال قنابلها الغازية والصوتية صوب المشاركين في المسيرة، ما أوقع عدّة حالات اختناق في صفوف المشاركين.واندلعت بعد ظهر الجمعة مواجهات عنيفة في بلدتي بيتا واللبن الشرقية جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.وتركزت المواجهات عند مدخل بيتا حيث اشتبك عشرات الشبان مع جنود الاحتلال المتمركزين على مدخل البلدة، ورشقوهم بالحجارة، فيما أطلق الجنود الرصاص المعدني وقنابل الغاز بكثافة.كما اندلعت مواجهات…
كشفت تسريبات جديدة بثتها فضائية مكملين المصرية، ليل الاربعاء الخميس، عن قيام ضابط المخابرات المصري أشرف الخولي، بتوجيه اعلاميين ومن بينهم الاعلامي عزمي مجاهد، بشأن القمة الخليجية، وخلق ازمة بين قطر والكويت، ومحاولة الايقاع بينهما.ووجه الخولي، عزمي مجاهد لمهاجمة الكويت بسبب موقفها من الأزمة الخليجية، وتضخيم واقعة الاعتداء على شاب مصري في الكويت، وذلك بهدف الضغط عليها.فيما وجه خولي عزمي مجاهد في التسريب الجديد لشن حملة على أمير قطر، والتحريض ما بين قطر والكويت في القمة الخليجية التي انعقدت مؤخرا  وجاء في التسريبات ان خولي وجه بالاستمرار في شن حرب اعلامية على الكويت اذا لما تترجع عن موقفها في المة الخليجية. 
الصفحة 1 من 176