واصلت المملكة جهودها المكثفة التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني لوقف التصعيد في القدس والحؤول دون المزيد من التدهور في الأزمة التي يجب تطويقها عبر إلغاء اسرائيل كل الإجراءات الاحادية التي اتخذتها في خرق واضح لالتزاماتها الدولية والقانونية بصفتها القوة القائمة بالاحتلال.

وبحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي الأوضاع في القدس واليات التحرك للتعامل مع الأزمة، وبما في ذلك دعوة الاْردن عقد اجتماع طاريء لوزراء الخارجية العرب مع عدد من وزراء الخارجية والمسؤولين في الدول العربية، اضافة الى الأمين العام للجامعة العربية أحمد ابوالغيط.

وأكد الصفدي ووزير خارجية جمهورية مصر العربية الشقيقة سامح شكري في اتصال هاتفي ضرورة إنهاء التوتر من خلال فتح المسجد الأقصى امام المصلين بشكل كامل وفوري واحترام اسرائيل الوضع القانوني والتاريخي في الأماكن المقدسة. وتباحث الوزيران في اليات التحرك لمعالجة الأزمة واستعادة الهدوء.

وبحث الصفدي جهود حل الأزمة بما يضمن وقف التصعيد وحماية المقدسات مع وزير خارجية المملكة العربية السعودية الشقيقة عادل الجبير، والنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية في دولة الكويت الشقيقة الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، ووزير خارجية الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الشقيقة عبد القادر مساهل ووزير خارجية الجمهورية التونسية الشقيقة خميس الجيهناوي.

وواصل الصفدي أيضا التنسيق المستمر مع أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. صائب عريقات، حيث اجرى اليوم معه اتصالا جرى خلاله بحث الخطوات التي يتم اتخاذها من أجل معالجة الأزمة، وخصوصا الدعوة لاجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب. واكد الصفدي وعريقات ضرورة ازالة البوابات الالكترونية وإلغاء اسرائيل كل اجراءاتها التي تحاول فرض حقائق جديدة على الأرض.

واطلع الصفدي نظرائه العرب على الاتصالات والجهود التي يقودها جلالة الملك، الوصي على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس، من اجل استعادة الهدوء ووقف التصعيد وحماية المقدسات وضمان أمنها.

ويواصل الصفدي التنسيق لعقد الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب مع الامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابوالغيط.

كما تلقى الصفدي اتصالا من وزير الخارجية الإسباني الفونزو داستيس جرى خلاله بحث الوضاع في القدس.

واكد الصفدي خلال الاتصال ضرورة تكاتف جهود المجتمع الدولي لاستعادة الهدوء من خلال ازالة اسرائيل كل العوائق التي وضعتها امام المصلين وحقهم في تأدية شعائرهم الدينية بحرية، واحترامها الوضع التاريخي في المسجد الأقصى المبارك.

واكد ضرورة التحرك بشكل عاجل لإنهاء الأزمة واستعادة الهدوء محذرا من عواقب العبث بالقدس ومقدساتها.

قضت محكمة جنايات القاهرة اليوم السبت، على 28 متهما بالإعدام و15 بالسجن المؤبد وثمانية بالسجن المشدد 15 عاما و15 بالسجن المشدد عشر سنوات في قضية اغتيال النائب العام الراحل هشام بركات.

وكانت المحكمة قد أحالت أوراق 30 متهما الشهر الماضي إلى المفتي لأخذ الرأي الشرعي في الحكم بإعدامهم.
وحوكم 51 متهما حضوريا. ويحق لمن صدر عليهم الحكم حضوريا الطعن على الحكم أمام محكمة النقض وهي أعلى محكمة مدنية مصرية.

الجمعة, 21 تموز/يوليو 2017 15:19

المملكة لم تتأثر بزلزال جنوب تركيا

قال رئيس مرصد الزلازل الاردني الدكتور محمود القريوتي ان المملكة لم تتأثر بزلزال وقع فجر اليوم بقوة 7ر6 درجات على مقياس ريختر جنوب غرب تركيا وادى الى مصرع شخصين واصابة العشرات في جزيرة كوس اليونانية.

ووصف القريوتي الزلزال الذي وقع عند الساعة 31ر1 فجرا، بالقرب من جزر دوديكانيس اليونانية ومدينة بودروم الساحلية جنوب غربي تركيا وسجله مرصد الزلازل الاردني، بانه "قوي".

وقال ان المرصد سجل فجر اليوم، توابع زلزالية، بلغ عددها حوالي 60 زلزالا، اكبرها بقوة 7ر6 درجات، وثانيها بقوة 8ر4 درجات، وكلها وقعت جنوب غرب تركيا وعلى عمق 10 كيلومترات.

وفيما اعلنت السلطات اليونانية عن مقتل شخصين واصابة العشرات، قالت السلطات التركية ان لا اضرار بشرية او في المباني جراء الزلزال.

قبضت شرطة الرياض على الأمير سعود بن عبدالعزيز بن مساعد بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود، وجاء ذلك بعد ان أمر الملك سلمان بن عبدالعزيز بالقبض الفوري على الأمير، وإيداعه السجن هو وجميع الذين ظهروا معه في المقاطع المشينة وما فيها من تجاوزات وانتهاكات؛ تستوجب العقوبة المغلظة، والتحقيق معهم في كل الجنايات التي ارتكبوها، وسماع شهادات المتضررين والمعتدى عليهم؛ لإنصافهم وحفظ حقوقهم بحسب ما ذكرت صحيفة سبق الإلكترونية السعودية.

وشدَّد الأمر الملكي على عدم الإفراج عن أي فرد منهم حتى يصدر بحقهم الحكم الشرعي، والرفع به للمقام السامي؛ لاتخاذ القرار الرادع والحازم منعًا لكل سلوك منحرف، وصيانة لأمن الوطن، وحماية لحقوق كل مواطن ومقيم، ومنعًا للظلم والتجبر والأذى والإساءة والتعدي تطبيقًا للشرع العادل، والتزامًا أصيلاً به، وردعًا لأي تجاوز أو انتهاك من أي شخص مهما كانت صفته أو وضعه أو مكانته.

واشارت 'سبق' أن الأمر الملكي شدَّد على رصد ومتابعة أي مخالفات أو تجاوزات أو تعديات تستغل المكانة أو النفوذ، أو تتجاوز الأنظمة والضوابط، والإبلاغ عنها للقبض على القائمين بها، وتحويلهم للمحاكمة مباشرة، وتطبيق الشرع بحقهم.

يشار الى ان رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أمس، تناقلوا مقاطع فيديو للأمير وهو يعتدي على بعض الأشخاص، وكذلك مقاطع وهو يسب المواطنين بألفاظ نابية.

أعلنت وزارة الدفاع القطرية عن وصول الدفعة السادسة من القوات المسلحة التركية إلى العاصمة الدوحة. 

وقالت مديرية التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع القطرية في بيان إنه "عقب وصول هذه الدفعة التعزيزية وانضمامها إلى القوات التركية الموجودة حاليا بالدوحة بدأت بالمهام المشتركة بينها وبين القوات المسلحة القطرية". 

وأضاف البيان "أن هذا يأتي في إطار التعاون العسكري المشترك بين قطر وتركيا وتفعيلا لبنود الاتفاقيات الدفاعية بين البلدين". 

وأشار إلى أن "هذا التعاون الدفاعي يأتي بين الدوحة وأنقرة ضمن النظرة الدفاعية المشتركة لدعم جهود مكافحة الإرهاب والتطرف وحفظ الأمن والاستقرار في المنطقة". 

وكانت أولى طلائع القوات التركية قد وصلت الدوحة في 19 حزيران (يونيو) الماضي، وأجرت أول تدريباتها العسكرية في كتيبة طارق بن زياد، وقد شملت التدريبات عرضا بالدبابات العسكرية داخل الكتيبة.-(الأناضول)

 كشف وزير الأمن الداخلي الصهيوني جلعاد إردان النقاب عن أن سلطات الاحتلال نسقت مع دول عربية وإسلامية لنصب البوابات الإلكترونية قبالة المسجد الأقصى، لافتا إلى أن ذلك كان عبر اتصال مباشر مع بعضها أو عن طريق طرف ثالث مع الأخرى.

وقال إردان في احدى الإذاعات "الاسرائيلية"، إن القرار الذي اتخذته حكومة الاحتلال بنصب بوابات إلكترونية وتشديد الإجراءات الأمنية قبالة ساحات الحرم القدسي الشريف، سبقه تنسيق مع دول عربية وإسلامية، وتم فور وقوع الاشتباك بساحات الأقصى.

ولم يوضح الوزير الصهيوني هوية الدول المعنية.

استشهد شاب فلسطيني، الثلاثاء جراء إطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي شرقي مدينة الخليل، بدعوى محاولته تنفيذ عملية دهس، وفقا لما نشرته المواقع العبرية.

وأصيب جنديان بجراح جراء عملية الدهس، ووصفت إصابتهما بأنها بسيطة.

وأشارت هذه المواقع إلى أن قوات الاحتلال أطلقت النار على شاب على مفرق بيت عنون بدعوى محاولة دهس، ما تسبب في إصابته بجروح، توفي على اثرها وهو على سرير الشفاء.

الثلاثاء, 18 تموز/يوليو 2017 16:32

السفير البلجيكي: الاردن واحة أمن واستقرار

قال السفير البلجيكي في عمان هندريك فان دو فلد: ان الاردن يمثل واحة أمن واستقرار رغم الاحداث والتطورات التي تشهدها المنطقة، واصبح مثالا يحتذى في الانفتاح والاعتدال.

واضاف ان العلاقات بين البلدين متميزة وتشهد نموا وتطورا على مختلف المستويات، مؤكدا اهمية الزيارة التي قام بها جلالة الملك عبدالله الثاني الى بلجيكيا العام الماضي، وزيارة الملك فيليب وملكة بلجيكيا الى الاردن ايضا والمباحثات التي تم اجراؤها.

واكد اهمية الدور الذي يضطلع به الاردن وبلجيكيا في مجال مكافحة الارهاب، حيث ان البلدين اعضاء في التحالف الدولي ضد عصابة داعش الإرهابية، وهناك تنسيق وتعاون في هذا الاطار وتعاون عسكري وتدريبي.

وعبر عن تقديره للدور الانساني الذي يقوم به الاردن في استقبال اللاجئين السوريين وايوائهم وتقديم الخدمات لهم، مشيرا الى ان بلجيكا تدرك حجم العبء الكبير الذي يتحمله الاردن بهذا الجانب، وتدعمه في هذا المجال من خلال الاتحاد الاوروبي او بشكل فردي من خلال المساعدات التي تقدمها مباشرة لوكالات الامم المتحدة العاملة في المملكة.

وفيما يتعلق بالتعاون التجاري اشار الى انه لم يرق الى مستوى العلاقات السياسية والعسكرية والامنية المتميزة والتعاون في المجالات الاخرى، حيث يبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين ٢٥٠ مليون يورو ويميل الميزان التجاري لصالح الجانب البلجيكي.

ودعا الى اهمية استفادة الشركات الاردنية من اتفاقية تبسيط قواعد المنشأ التي وقعها الاردن مع الاتحاد الاوروبي.
وقال ان شركة "تراكتابل" البلجيكية تعمل في مجالات الطاقة، وهي من الشركات التي تحظى بسمعة واهمية كبيرة وتتابع العديد من مشاريع الطاقة في المملكة.

وفي رده على سؤال، اكد اهمية العمل على تجسيد حل الدولتين بما يضمن اقامة الدولة الفلسطينية وأمن اسرائيل، مؤكدا دعم بلجيكيا لجميع الجهود المبذولة في هذا الاطار مثلما اكد ضرورة تثبيت وقف اطلاق النار في سوريا والتوصل الى الحل السياسي.

 

 دخلت المعارك في البادية السورية بين فصائل الجيش السوري الحر والمليشيات المذهبية الموالية للجيش السوري، مرحلة معارك السيطرة على المسطحات المائية الموجودة في البادية، في محاولة من جانب المليشيات قطع الإمداد المائي في المنطقة الصحراوية القاحلة على مقاتلي الفصائل ومخيمات النازحين القريبة خاصة مخيم الحدلات على الحدود الأردنية، بهدف إخضاعها، وهو ما قرب هذه المليشيات الى نقاط لا تبعد عن الحدود الأردنية أكثر من 27 كلم، خاصة بمنطقة الزلف. 
ويجيء هذا التحول في سير المعارك، بعد عشرة أيام على اندفاع هذه المليشيات باكثر من 3 آلاف جندي و70 آلية عسكرية باسناد من الطيران السوري والروسي باتجاه البادية، دون أن تحقق هذه المليشيات أي إنجاز عسكري يغير من الوضع على الأرض، سوى الانتشار في مناطق قليلة جدا وخالية من السكان او حتى مظاهر الحياة.
ويعد سد الزلف القريب من منطقة التنف أهم سد مائي أحكمت المليشيات المذهبية السيطرة عليه مؤخرا في محاولة لاخضاع فصائل المعارضة التي تتمترس في منطقة التنف، فيما تحاول هذه المليشيات تحت غطاء من القصف المدفعي المكثف الزحف باتجاه سدود ومسطحات مائية اخرى في البادية.
وبحسب المستشار السياسي والعسكري في الجيش الحر العقيد ابو يعقوب فأن "اشتباكات ما زالت بين فصائل الجيش الحر وبين مليشيات النظام والتي تستخدم بشكل كثيف الطائرات الحربية وطائرات بدون طيار، والقصف المدفعي الكثيف بهدف السيطرة على سدود المياه السطحية في البادية لقطع أي إمداد للجيش الحر والمخيمات الموجودة بالمنطقة وخاصة الحدلات، بالاضافة الى الضغط على السكان البدو الموجودين بالمنطقة وأغلبهم نزح الى مناطق سيطرة الجيش الحر".
وقال العقيد ابو يعقوب إن "قواعد هذه المليشيات بسبب هذه المعركة، اصبحت لا تبعد عن الحدود الاردنية اكثر من 27 كلم في منطقة سد الزلف، فيما مناطق الاشتباك الاخرى تبعد ما بين 30 الى 50 كلم".
وأضاف ابو يعقوب ان "سيطرة هذه المليشيات وهي النجباء العراقية والباسيل الايرانية وحزب الله اللبناني ومليشيا درزية اسمها لبيك يا سليمان، بالاضافة الى عناصر قليلة من النظام على هذه المسطحات، يعني تمكنها من محاصرة كافة المكونات في هذه المنطقة".
واوضح العقيد ابو يعقوب ان "هناك جبهتين للقتال بين فصيلي قوات الشهيد احمد العبدو وجيش اسود الشرقية من جهة و المليشيات الشيعية من جهة اخرى، الاولى بريف دمشق متصل مع البادية السورية، والثانية على تخوم شرق السويداء".
وقال ان "هذه المعارك تأتي بالتزامن مع ضغط يقوم به النظام وحليفة الروسي على سكان مناطق القلمون الشرقي بالتهديد لاجراء تسوية او صلح مع النظام".
واضاف ان"هدف المليشيات من محاولاتها التوسع على اكبر مساحة في البادية، لتكون ورقة بايدي النظام يفاوض عليها في اي مفاوضات دولية، بالاضافة الى حصر قوات الجيش الحر ضمن منطقة ضيقة لا يستطيع الحركة فيها".
وقال إن "الدعم الذي يصل لهذه المليشيات من قبل النظام والطيران الروسي في القتال وصل الى اكثر من 500 طلعة جوية خلال عشرة ايام، بالاضافة الى آلاف القذائف المدفعية والصاروخية على مواقع الفصيلين المعارضين (قوات الشهيد احمد العبدو جيش اسود الشرقية)، بالاضافة الى امتلاكها عتاد مدرع مثل الدبابات وعربات" بي م بي" والشيلكا وغيرها".
ويستخدم النظام في معارك البادية، بحسب ابو يعقوب" طائرات ايرانية من غير طيار "فجر29"، وهي تحمل صواريخ موجهة ينفذ فيها رمي على آليات الجيش الحر ومعسكراته".
من جانبه اكد عضو المكتب الاعلامي لقوات الشهيد احمد العبدو السيد سعيد سيف لـ"الغد" تعرض "مواقع لفصائل الثوار في منطقة الروضة بالقرب من ريف السويداء الشرقي في البادية، لقصف مدفعي صاروخي عنيف من قبل قوات النظام المتمركزة في تل الكرين". 
فيما اعلن مدير المكتب الاعلامي لجيش اسود الشرقية سعد الحاج لـ"الغد" دك الثوار لـ"مواقع عصابات الأسد والمليشيات الإيرانية الموالية لها في منطقتي محروثة وأم رمم بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ".
الى ذلك قال الناطق باسم الجبهة الجنوبية الرائد عصام الريس لـ"الغد" ان الجبهة تحتفظ بحق الرد على الخروقات التي شهدتها الهدنة في الجنوب الغربي السوري (اتفاق عمان) طيلة الايام الماضية.
وباستثناء يوم الأحد الماضي وامس شهدت الهدنة عدة خروقات تمثلت بقصف مدفعي بالهاون لبعض مناطق المعارضة دون ان تتسبب بوقوع قتلى او اصابات، بحسب الريس.
ودخل اتفاق أردني - أميركي - روسي لوقف إطلاق النار جنوب غربي سورية(اتفاق عمان) حيز التنفيذ يوم الأحد قبل الماضي، وشمل ثلاث محافظات، هي: السويداء ودرعا والقنيطرة، فضلاً عن الأراضي المحتلة في الجولان السوري، وفلسطين، والتي تضم أطرافاً متصارعة هي: قوات النظام السوري مدعومة بمليشيات إيرانية ومقاتلين من حزب الله اللبناني، وفصائل المعارضة المسلحة المنضوية ضمن تسمية "الجبهة الجنوبية".
وكان وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني أعلن، الجمعة قبل الماضي عن التوصل إلى الاتفاق بين عمان وواشنطن وموسكو.

مضى الفلسطينيون أمس في مواجهة المخطط الإسرائيلي للأقصى، مؤكدين انهم لن يدخلوه للصلاة عبر بوابات الاحتلال الإلكترونية، ولجأوا مستنفرين للصلاة جوار المسجد الذي يمثل لهم جوهر الهوية الوطنية المقاومة.
واستعان الاحتلال بالمستوطنين اليهود الذين اقتحموا المسجد الأقصى باعداد كبيرة، مؤمنا لهم الحماية العسكرية، من جهة "باب المغاربة"، إذ قاموا بجولات استفزازية داخل باحات المسجد، استجابة لدعوات ما يسمى اتحاد "منظمات الهيكل"، المزعوم إلى اقتحامات واسعة خلال الفترة القادمة.
واعتصم الفلسطينيون، وبينهم موظفو دائرة الأوقاف الإسلامية وحراس المسجد، عند بوابات الأقصى احتجاجا ضد إجراءات حكومة الاحتلال، التي أعادت فتح المسجد بصورة مقيدة وشروط صعبة، كما واصلوا خطواتهم التصعيدية بأداء صلواتهم في الشوارع والطرقات القريبة من المسجد.
واعتدت قوات الاحتلال على الشبان الفلسطينيين الذين كانوا يهتفون أمام المسجد، ضد إجراءاتها العدوانية بحقه، مما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة بين الطرفين، استمرارا للمواجهات التي وقعت الليلة قبل الفائتة عند باب الأسباط، وفي العديد من أحياء وبلدات القدس المحتلة رفضا لانتهاكات الاحتلال ضد الأقصى.
وأكد مسؤول الإعلام في الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، فراس الدبس، أن "موظفي الأوقاف بجميع أقسامها، بمن فيهم حراس المسجد الأقصى المبارك، يرفضون الدخول إلى المسجد عبر البوابات الإلكترونية لليوم الثاني على التوالي".
كما رفض المجلس الإسلامي الأعلى في القدس المحتلة فتح المكان بأنفسهم احتجاجا على تغيير الوضع القائم في الحرم القدسي الشريف، تزامنا مع مطلب مدير المسجد الأقصى، الشيخ عمر الكسواني، من المصلين عدم الدخول حتى إزالة البوابات الإلكترونية.
فيما حذر القائم بأعمال قاضي القضاة، رئيس محكمة الاستئناف الشرعية بالقدس المحتلة، الشيخ واصف البكري، في تصريحات صحفية، من إجراءات الاحتلال والاخلال الكبير في الوضع القائم، مؤكدا "رفض الهيئات الدينية الشرعية استلام المسجد الأقصى قبل إزالة كافة القيود الجديدة التي فرضت على بواباته".
وقال الشيخ البكري "نحن دعاة سلام وعبادة، وللمسلم حق دخول مسجده لأداء صلواته بحرية وبدون أي عائق، ولن نقبل مطلقا هذا التقييد على بوابات الأقصى"، منوها بأنه "عند محاولة الجمهور الدخول فقد أمرهم الاحتلال بالدخول عبر البوابات الإلكترونية وهو ما رفضناه ونرفضه، فلنا الحق بالدخول إلى مسجدنا وأداء الصلوات بأمن وأمان".
يأتي ذلك بينما سلمت سلطات الاحتلال مسؤولية إدارة ساحات المسجد الأقصى إلى ما يسمى بلدية الاحتلال في القدس، والتي باشرت بتنظيف وتصليح الساحات، والتموضع في المسجد من خلال اتخاذ بعض الغرف مقرا لها، بعيدا عن صلاحيات الأوقاف الإسلامية، وذلك لأول مرة منذ العام 1967.
وشرعت قوات الاحتلال بحملات واسعة لتفتيش وتمشيط المسجد الاقصى كاملا، بما يشمل الساحات، والغرف والآبار، والمتحف الإسلامي، والمكتبة، في حين تم تركيب أجهزة مراقبة ومجسات إلكترونية في جميع أرجاء المسجد.
بدوره، حمل عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، تيسير خالد، "الحكومة الإسرائيلية مسؤولية أعمالها في مدينة القدس المحتلة".
واعتبر أن "إغلاق المسجد الأقصى المبارك أمام المصلين ومنع المسلمين من الصلاة في المسجد يعد سابقة خطيرة واعتداء على حقوق المسلمين في ممارسة شعائرهم الدينية تحت كل الظروف وفي جميع الأوقات ودون تدخل من شرطة وقوات وسلطات الاحتلال" 
وحذر من "مخطط الاحتلال لخلق وقائع جديدة من شأنها تزوير التاريخ العربي والإسلامي للمدينة"، داعيا "المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل والضغط على سلطات الاحتلال ودفعها إلى احترام مكانة القدس المحتلة باعتبارها مدينة مقدسة وعاصمة لدولة فلسطين".
كما دعا "الدول العربية والإسلامية وجميع الدول الصديقة للرد على المحاولات الإسرائيلية لإستهداف عروبة المدينة المقدسة والمس بمكانتها الدينية ومكانتها السياسية في العالمين العربي والإسلامي".
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قد قرر إغلاق المسجد الأقصى، وحظر إقامة الصلاة فيه، وذلك للمرة الأولى منذ العام 1969 على اثر حرق الأقصى آنذاك، عقب العملية الاستشهادية التي نفذها ثلاثة فلسطينيين وأدت إلى استشهادهم، ومقتل جنديين إسرائيليين وإصابة آخرين بجروح خطيرة.
واعتبر منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال أن إجراءات الاحتلال الإسرائيلي ضدّ المسجد الأقصى المبارك تأتي "استكمالا  للاعتداءات على حرية العبادة في المدينة المقدسة وعموم المقدسات الإسلامية فيها، وكجزء من المخططات "المبيتة" لدى الاحتلال لفرض سياسته التصعيدية ضد المسجد، لوضع يده عليه بشكل كامل".
وقال إن "تجرؤ الاحتلال على إغلاق المسجد ومنع الأذان والصلاة فيه، يعد سابقة خطيرة يجب التوقف عندها، حيث لم يقم بتلك الخطوة منذ احتلال القدس سوى لدى إحراق المسجد العام 1969، ويومها صرحت رئيسة وزراء الاحتلال في حينه، غولدا مائير، على الموقف قائلة: "عندما حُرق الأقصى لم أنم تلك الليلة، واعتقدت أن "إسرائيل" ستسحق، لكن عندما حل الصباح أدركت أن العرب في سبات عميق"، بحسب ما ورد في تصريح المنتدى.

الصفحة 1 من 158