الجمعة, 14 تموز/يوليو 2017 13:22

الفيصلي يباشر تدريباته في معسكر القاهرة بمعنويات عالية

باشر فريق النادي الفيصلي لكرة القدم، تدريباته في العاصمة المصرية القاهرة، التي وصلها يوم أمس، للدخول في معسكر تدريبي مغلق، استعدادا للمشاركة في منافسات بطولة الأندية العربية لكرة القدم التي تنطلق منافساتها يوم 22 الحالي.
واجرى الفريق تدريبا خفيفا يوم أمس بإشراف المدير الفني المونتنيغري نيبوشا، هدف إلى "الارتخاء" والتخلص من عناء السفر، في انتظار أن تنطلق التدريبات الفعلية للفريق اعتبارا من اليوم الجمعة.
ويسعى المدير الفني لرفع الحمل التدريبي في الأيام الأولى من المعسكر التدريبي، لرفع درجة جاهزية اللاعبين خاصة في الجانب البدني، قبل الانتقال في الأيام الاخيرة للمعسكر للجوانب التكتيكية التي سينتهجها الفريق في البطولة.
ويعيش لاعبو الفيصلي ممثل الكرة الأردنية في هذه البطولة، اجواء أسرية، وارتفاعا ملحوظا في المعنويات، بعد النتائج الجيدة التي حققها الفريق في الموسم الكروي الماضي والتي تمثلت بالفوز بلقبي الدوري والكأس، ما انعكس ايجابا على الفريق الطامح بتمثيل مشرف للكرة الأردنية في هذه البطولة العربية، رغم صعوبة المهمة في مقارعة نخبة الأندية العربية.
ويضم وفد الفيصلي الذي توجه إلى مصر يوم أمس كلا من: عصام أبو طويلة رئيسا للوفد، وسامر الحوراني عضو مجلس الإدارة، وسليمان العساف مديرا للفريق، ورازي شويحات مترجما، وعواد ابو نوار منسقا إعلاميا، والجهاز الفني المكون من نيبوشا وفراس الخلايلة وسلامة عيد وماركو، وطبيب الفريق حنا منصور، والمعالجين شادي عاصي ومحمد عاصي، ومسؤول اللوازم ابراهيم أبو خوصة، والمصور احمد ابو دلو، واللاعبون: معتز ياسين ولؤي العمايرة وبهاء عبدالرحمن وابراهيم الزواهرة وخليل بني عطية وبلال قويدر ويوسف الرواشدة وياسر الرواشدة ولوكاس واكرم الزوي ودومنيك ويوسف الألوسي وسالم عجالين ومهدي علامة وابراهيم دلدوم ومحمد العلاونة وبراء مرعي واحمد سريوه وعدي زهران ويوسف جلبوش وانس جبارات ومحمد ابو خليل وصهيب ابو الهيجا.
ويستهل فريق الفيصلي مشواره في البطولة، بلقاء فريق النادي الاهلي المصري في مباراة الافتتاح يوم 22 الحالي، على ملعب السلام بالقاهرة، قبل أن يلاقي فريق حسين داي الجزائري ومن ثم يختتم مشاركته في المجموعة الأولى بلقاء فريق نادي الوحدة الإماراتي.
ويشارك في البطولة العربية للأندية 12 فريقا، تم توزيعها على ثلاث مجموعات، بحيث يتأهل إلى الدور الثاني أول كل مجموعة، إضافة إلى افضل فريق يحصل على المركز الثاني.
وكان عضو مجلس الإدارة وأمين الصندوق سامر الحوراني، أكد قبيل المغادرة إلى القاهرة، إلى أن الفيصلي يتجه إلى القاهرة بحثا عن المنافسة بقوة على لقب البطولة العربية، معتبرا أن المعنويات العالية التي يتمتع بها اللاعبون، وقدراتهم الفنية الجيدة وخبرة لاعبيهم الدوليين، والجهاز الفني المتميز والدعم الإداري الكبير، عوامل تدعو الجمهور الأردني للتفاؤل بامكانية العودة إلى عمان بنتائج جيدة.