الإثنين, 10 نيسان/أبريل 2017 02:16

تخليص المركبات يتراجع 33 %

تراجع إجمالي المركبات التي تم التخليص عليها من المنطقة الحرة خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 333 % مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وفق إحصائيات صادرة عن هيئة مستثمري المناطق الحرة.
وبحسب الإحصائيات ، بلغ إجمالي المركبات التي تم التخليص عليها خلال الربع الأول من العام الحالي 13.2 ألف مركبة مقارنة مع 19.6 ألف مركبة.
وتظهر الإحصائيات أن عدد المركبات المخلصة التي تعمل على البنزين تراجع بنسبة 28.3 % لتصل الى 9.7 آلاف مركبة بدلا من 13.5 ألف مركبة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
وفيما يخص المركبات "الهايبرد"، تراجع أيضا التخليص عليها خلال الربع الأول بنسبة 41.2 % لتصل الى 3.5 آلاف مركبة بدلا من 6 آلاف مركبة.
وتشير الإحصائيات إلى أن المركبات التي تم تصديرها من المنطقة الحرة ارتفعت خلال الربع الأول من العام الحالي  مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي بنسبة 6.5 %.
وبلغ عدد المركبات التي تم تصديرها من المنطقة الحرة خلال الربع الأول من العام الحالي 9.7 آلاف مركبة بدلا من 9.1 ألف مركبة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
وبررت الهيئة، ردا على استفسارات ، التراجع الحاصل في التخليص على المركبات الى الظروف الاقتصادية التي يعاني منها المواطنون والتي تسببت في ضعف القوة الشرائية، إضافة الى قرار تحديد أعمار المركبات المسموح التخليص عليها لصالح السوق المحلية والتي لا يتجاوز عمرها عن 5 سنوات من سنة الصنع.
وأرجعت الهيئة الزيادة الحاصلة في تصدير المركبات الى تحسن عمليات التخليص في معبر صفوان (جنوب العراق) الذي يشكل أكثر من 80 % من حجم تصدير المركبات الى الخارج.
يشار إلى أن هيئة مستثمري المناطق الحرة تأسست العام 1994 كجهة مستقلة تهدف الى أمور عدة أهمها رعاية مصالح المستثمرين وتنظيم شؤونهم وإيجاد مجالات للتعاون فيما بينهم، إضافة الى الدفاع عن حقوق المستثمرين وتمثيل مصالحهم  أمام جميع الدوائر الحكومية المختلفة.

الأربعاء, 05 نيسان/أبريل 2017 23:44

الأردن الأعلى عربيا بأسعار المحروقات

اسعار المحروقات في الاردن لشهر نيسان والتي تحددها لجنة تسعير حكومية على اساس معدل اسعار النفط والمشتقات النفطية عالميا، شكلت صدمة للمواطنين والخبراء بعد ان قررت الحكومة تثبيتها بعد زيادة الضرائب عليها، في الوقت الذي خفضت دول في المنطقة اسعار المحروقات.

ارقام عالمية، اظهرت ان الاردن احتل المرتبة الأولى في اسعار مادة البنزين بين الدول العربية حيث بلغت 1.23 دولار، وسوريا في المرتبة الثانية 1.04 دولار، اما ثالثا فلبنان بسعر 74 سنتا، العراق رابعا بسعر 63 سنتا، في حين تشاركت عُمان والامارات في نفس السعر بواقع 50 سنتا، ثم البحرين بسعر 42 سنتا، وتشاركت الكويت ومصر بذات السعر 34 سنتا، في حين جاءت الجزائر في المرتبة ما قبل الاخيرة بسعر 32 سنتا، اما السعودية جاءت في المرتبة الاخيرة بسعر 24 سنتا مارخص الدول في اسعار البنزين.

فاسعار المحروقات تبقى المعضلة في الاردن في الوقت الذي ما زالت الية تعديل اسعار المحروقات الشهرية غير منطقية وغير عادلة لدى المواطنيني والخبراء الاقتصاديين. - 

فيما هيمن موضوع فرض الحكومة ضريبة بمقدار قرشين على لتر مادة البنزين العادي، وقرش ونصف على مادتي الديزل والكاز، على مجريات جلسة مجلس النواب أمس، عبر نواب عن استغرابهم من ذهاب الحكومة إلى هذا الرفع، رغم تراجع مؤشر أسعار النفط عالميا.
وإثر ذلك، أعلن رئيس المجلس بالإنابة خميس عطية عن أن جلسة غد ستخصص لبند "ما يستجد من أعمال، ووقتها يستطيع النواب الحديث فيما يريدون".
جاء ذلك في الجلسة التي عقدها مجلس النواب عصر أمس بحضور عدد من أعضاء هيئة الحكومة، وفيها تم إحالة مشروع قانون الملكية العقارية لسنة 2017 الى اللجنة القانونية.
وأجمع نواب على أهمية القانون المعروض على طاولة بحثهم في قراءته الأولى، مذكرين بأهميته وخاصة أنه جمع 13 قانونا في قانون واحد، فيما تخوف آخرون منه، وخاصة فيما يتعلق بالواجهات العشائرية.
وقال وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء ممدوح العبادي، إن القانون من أهم القوانين المعروضة على مجلس النواب، والنقاش الذي حصل يدل على مسؤولية النواب حول مواد القانون، منوها بأن النقاش الذي تم في القراءة الأولى يدل على الأهمية التي يوليها النواب له.
وفي بداية الجلسة، رفع رئيس المجلس بالإنابة خميس عطية، باسم المجلس، آيات الولاء والانتماء لجلاله الملك عبدالله الثاني على نجاح القمة العربية التي عقدت في البحر الميت الأسبوع الماضي وترأسها جلالته بحكمه واقتدار، وأدت إلى إعادة العمل العربي إلى الطريق الصحيح، كما أعادت القضيه الفلسطينية إلى أولوية الاهتمام العربي كونها قضية الأمة المركزية.
وقال: "إننا في مجلس النواب، نثمن ونحيي جلالته على استقبال أشقائه الزعماء العرب هنا في عمان، عاصمة الوفاق والاتفاق العربي، في قمة عربية كانت شعوبنا العربية بحاجة إليها، من أجل مناقشة قضايا أمتنا داخل بيتنا العربي، بعيدا عن التدخلات الخارجية، وفعلا نجحت القمة، بفضل جهود جلالته  التي أعادت الأمل إلى أمتنا من جديد إلى بداية جديدة للعمل العربي المشترك".
وتبنى المجلس بيانا صادرا من لجنة فلسطين النيابية، قرأه رئيس اللجنة النائب يحيى السعود، وعبر فيه عن تثمينه لمواقف جلالة الملك في القمة، وإعادة القضية الفلسطينية إلى واجهة الاهتمام العربي.
وقال: "يجب أن يعلم الجميع أن لا حل ولا استقرار في المنطقة، لا بل في العالم كله ما لم تحل القضية الفلسطينية وتعود الحقوق لأصحابها"، معربا عن شكره للقوات المسلحة والأجهزة الأمنية على  ما بذلوه من جهد خلال القمة.
واستنكر النائب عبدالكريم الدغمي قيام الحكومة بفرض قرشين على البنزين، مطالبا بالتراجع عن القرار فورا، مشيرا إلى "وجود حالة تذمر كبير في صفوف المواطنين ضد هذا الرفع".
وأعرب النائب إبراهيم أبو السيد عن استغرابه من قيام الحكومة برفع أسعار البنزين، فيما طلب النائب صالح العرموطي من الحكومة "التوقف عن فرض الضرائب"، وهو ما ذهب إليه النواب محمد الرياطي وعلياء أبو هليل وصداح الحباشنة وحسني الشياب الذي اقترح توقيع مذكرة حجب ثقة عن الحكومة.
وطلب النائب مصلح الطراونة من لجنة الأسعار التي شكلها مجلس النواب، تقديم تقريرها إلى المجلس خلال جلسة غد.
وأعلن رئيس لجنة الأسعار النيابية، النائب نصار القيسي، عن أن اللجنة قامت بعقد عدد من الاجتماعات، واعدا بتقديم التقرير خلال أسبوع.
وأعلن رئيس المجلس بالانابة عن عقد جلسة رقابية غدا، وقال إنه "بإمكان النواب الحديث فيما يريدون في الجلسة"، كا أكد أن المجلس "ضد رفع الأسعار، ويطالب الحكومة بالتراجع عن قرارها".
وأثناء نقاش النواب لمشروع قانون الملكية العقارية لسنة 2017، المحال من قبل الحكومة للمجلس، وفيه انتقد النائبان سليمان الزبن وعلي الخلايلة مشروع القانون، فيما طالب النائب عبد الله العكايلة بالتأني في إقرار القانون عند إحالته إلى اللجنة المختصة، في حين أشارت النائب ريم أبو دلبوح إلى  أن القانون جمع كل القوانين في قانون واحد.
وقال النائب حسين القيسي، إن القانون "منسجم مع المطالب الشعبية"، وهو ما ذهب إليه النائب مصطفى ياغي، الذي أشار إلى تجميع قوانين مختلفة فيه، وتعددت مطالبات النواب المتداخلين بتحويل مشروع القانون إلى اللجنة القانونية.
وقبل أن يرفع عطية الجلسة، أعلن عن أن جلسة يوم غد الثلاثاء، ستخصص لمناقشة مشروع قانون معدل لقانون البلديات يتعلق بأمانة عمان، وأسئلة نيابية وردود الحكومة عليها، وبند "ما يستجد من أعمال".

 كشف القائم بأعمال المدير التنفيذي للمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية، رياض الخطيب، أن المؤسسة تستهدف تمويل 30 مشروعا من صندوق تنمية المحافظات بقيمة تناهز 10 ملايين دينار.
وبين الخطيب لـ"الغد"، أن المؤسسة تلقت 132 طلبا في قطاعات اقتصادية مختلفة للحصول على تمويل من الصندوق؛ إذ يبلغ عدد المشاريع التي تم إعداد دراسة جدوى اقتصادية لها 56 مشروعا، وسيتم عرضها على اللجنة الفنية لمناقشتها  لضمان تحقيق الأهداف من إنشاء الصندوق والمتمثلة في تحقيق الاستفادة.
وأشار إلى أن 76 مشروعا من إجمالي الطلبات التي تقدمت ما تزال قيد استكمال متطلبات إعداد دراسة الجدوى الاقتصادية ومشاريع قيد إعداد دراسة الجدوى لها من الشركة الاستشارية أو من أصحابها.
وأكد أن الصندوق يحرص على تمويل مشاريع ذات قيمة مضافة؛ إذ يوجد لجنة فنية مختصة تعمل على دراسة المشاريع  في جميع مراحلها بما يضمن نجاحها بحيث يكون لها أثر إيجابي في المناطق التي تقام بها من خلال توفير فرص عمل للأردنيين.
ولفت إلى أن التحدي الأكبر الذي يواجه المشروع هو عدم جدوى أغلب المشاريع التي تتقدم؛ إذ تتركز في مشاريع صغيرة وفردية لا تتوافق مع غايات الصندوق.
كما تتركز التحديات في عدم توفر القدرة لدى أصحاب المشاريع على إعداد دراسات الجدوى الاقتصادية، وعدم تناسب نوعية دراسات الجدوى الاقتصادية المقدمة من أصحاب المشاريع ومتطلبات الصندوق لاتخاذ القرار الاستثماري المناسب. ويشار إلى أن صندوق تنمية المحافظات أعلن إطلاقه الملك عبدالله الثاني، في تموز (يوليو) 2011 خلال زيارته إلى محافظة البلقاء بقيمة 150 مليون دينار ترصد على سنوات عدة، لكن تفعيل الصندوق بشكل رسمي تأخر إلى شهر أيلول (سبتمبر) من العام 2012، علما بأن المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية هي الجهة المسؤولة عن إدارة الصندوق.
وجدد الخطيب الإشارة الى قيام إدارة الصندوق بعقد جولة معرفية في جميع محافظات المملكة بهدف التوعية والإرشاد بآلية عمل وشروط الاستفادة من صندوق تنمية المحافظات وغيرها من البرامج التي تقدمها المؤسسة، وتأتي هذه الجولة ضمن إطار عمل المؤسسة الدائم على تقريب المسافات بين المؤسسة ورواد الأعمال والوقوف المباشر على احتياجاتهم والإجابة عن استفساراتهم، وذلك من خلال التفاعل المباشر مع القائمين على هذه البرامج من موظفين وخبراء.
يشار إلى أن حجم المشاريع التي حصلت على تمويل من صندوق تنمية المحافظات تراجعت خلال العام الماضي إلى 7 مشاريع بحجم تمويل 1.99 مليون دينار بعد أن سجل 6.1 مليون دينار العام الذي سبقه، لتسجل نسبة انخفاض بلغت 67.6 %.
ووفق إحصائيات صادرة عن المؤسسة، بلغ حجم الاستثمار الكلي لهذه المشاريع حوالي 3.8 ملايين دينار، وشكل حجم التمويل المقدم من الصندوق من اجمالي قيمة المشاريع خلال العام الماضي نحو 52.3 %.
ويتوقع أن يبلغ إجمالي عدد الفرص العمل التي ستوفر تلك المشاريع في حال تنفيذها حوالي 176 فرصة عمل.
ويعمل الصندوق على الاستثمار في تمويل المشاريع الإنتاجية المزمع تأسيسها في المحافظات، والتي لا يقل حجم استثمارها عن 100.000 دينار، ويتم تمويل هذه المشاريع بأدوات تمويلية غير تقليدية مختلفة، وذلك على شكل مشاركات برأس المال وقروض شراكة والأسهم البينية؛ إذ تعد الأسهم البينية الأداة الأكثر استخداماً، وهي أداة تجمع بين صفات التمويل برأس المال والقروض، ويتم تحديد نسبة مساهمة الصندوق في المشروع بما يتناسب مع الاحتياجات التمويلية على أن لا تتجاوز 80 % من إجمالي حجم المشروع.

قررت لجنة تسعير المشتقات النفطية تثبيت اسعار المشتقات النفطية لشهر نيسان 2017 وذلك بعد اضافة 20 فلسا على سعر بيع لتر البنزين بنوعيه و 15 فلسا على سعر بيع مادتي الكاز والديزل تكلفة دعم الموازنة ضمن اجراءات الاصلاح المالي.

ويأتي ذلك في ظل انخفاض معدلات أسعار النفط الخام والمشتقات النفطية عالميا بنسب متفاوتة خلال شهر آذار الماضي مقارنة مع الشهر الذي سبقه بحسب مؤشر الأسعار العالمي، حيث بلغ معدل خام برنت خلال شهر آذار 6ر52 دولار للبرميل مقارنة مع 6ر55 دولار للبرميل لشهر شباط الماضي.

وبحسب قرار لجنة التسعير تصبح الاسعار كما يلي :

 البنزين أوكتان 90 عند 665 فلسا للتر الواحد

بنزين أوكتان 95 (880 ) فلسا للتر

مادتي الديزل والكاز 480 فلسا للتر الواحد

 اسطوانة الغاز المنزلي عند 7 دنانير 

يذكر ان الحكومة قد قامت وللمرة الأولى بطرح صنف ثالث من البنزين (بنزين أوكتان 98) و بسعر 1030 فلسا/لتر، وكذلك طرح مادة الديزل اليورو فايف (Euro 5 ) وبنفس سعر مادة الديزل الاعتيادية.

كما تضمنت التسعيرة الشهرية سعر بيع الغاز الطبيعي للصناعات (واصل أرض المصنع) والذي بلغ 06ر7 دنانير لكل مليون وحدة حرارية بريطانية لشهر نيسان القادم.

يذكر أن التسعيرة الشهرية تعتمد اسعار المشتقات مضافا اليها كلف ثابتة تشمل (عمليات النقل والنقل الداخلي والتخزين ونسبة الفاقد) وكلف اخرى منها كلف التامين المرتفعة بسبب الاوضاع السياسية التي تشهدها المنطقة، ويشهد الطلب العالمي في العادة انخفضا ملحوظاً مع قرب انتهاء فصل الشتاء في الولايات المتحدة وأوروبا، وهو ما ينعكس على انخفاض الاسعار عالمياً وتقوم لجنة التسعير في وزارة الطاقة والثروة المعدنية، بتحديد اسعار جديدة للمشتقات النفطية نهاية كل شهر بناء على مراجعة الأسعار العالمية، بمقدار معدل كل من السعر العالمي لكل مادة من المشتقات النفطية لفترة 30 يوماً تسبق تاريخ يوم الإعلان عن الأسعار والمعلن حسب نشرة بلاتس، مضافا إليه كافة التكاليف لإيصال المنتج من السوق العالمي إلى المستهلك بما فيها الضريبة الخاصة بمقدار 6 % ورسوم الطوابع بمقدار (ستة بالألف) .

 

استقرت أسعار الذهب خلال الأيام الماضية عند أعلى مستوى في شهر قرب 1250 دولارا للأونصة، بحسب أمين سر نقابة تجار الحلي والمجوهرات ربحي علان.
وقال علان "إن استقرار الذهب على ارتفاع سببه توقعات هبوط الدولار وسياسية اقتصادية غير واضحة للولايات المتحدة الأميركية".
وحول الأسعار في السوق المحلية، بين علان أن سعر غرام الذهب من عيار 24 بلغ 28.8 دينارا، فيما وصل سعر غرام الذهب عيار 21 إلى 25.5 دينارا، ووصل سعر غرام الذهب عيار 18 إلى 21.7 دينارا.
وبين علان أن سعر الليرة الرشادي وصل إلى 181 دينارا، فيما بلغ سعر الليرة الإنجليزي 206 دنانير.
وبحسب تقرير عالمي، صعد الذهب أول من أمس ليحلق دون أعلى مستوياته في شهر الذي سجله يوم الاثنين الماضي؛ حيث عزز الغموض الذي يكتنف محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وانتخابات الرئاسة الفرنسية والسياسات الاقتصادية للرئيس الأميركي دونالد ترامب الإقبال على شراء الأصول الآمنة، لكن صعود الدولار قيد مكاسب المعدن النفيس.
وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.14 % إلى 1253.30 دولارا للأوقية (الأونصة) في أواخر التعاملات في السوق الأميركي.
وانخفض المعدن الأصفر في العقود الأميركية الآجلة 0.2 % ليسجل عند التسوية 1253.70 دولارا للأوقية.
وقدمت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أوراق انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي رسميا لتطلق مفاوضات تستمر سنوات وتمثل اختبارا لمدى تماسك الاتحاد الأوروبي.
وقيد ارتفاع الدولار مكاسب المعدن الأصفر؛ حيث واصلت العملة الأميركية الصعود لليوم الثالث بعدما قال تشارلز إيفانز رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في شيكاجو إنه يدعم رفع أسعار الفائدة الأميركية مرة أو مرتين أخريين هذا العام.
ويزيد ارتفاع الدولار من تكلفة الذهب المقوم بالعملة الأميركية على حائزي العملات الأخرى، وهو ما قد يقلص الطلب.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى انخفض البلاديوم 0.38 % إلى 789.50 دولارا للأوقية بعدما لامس أعلى مستوى في عامين عند 815.40 دولارا يوم الجمعة.
وارتفعت الفضة 0.35 % إلى 18.21 دولارا للأوقية بعد أن صعدت في الجلسة السابقة إلى 18.24 دولارا للأوقية، وهو أعلى مستوى لها منذ الثاني من آذار (مارس).

 

بلغت الغرامات المتحققة على المخابز والمطاحن والناقلين ومعامل التعبئة والتبكيت والمتاجرة بالطحين منذ بداية العام حتى الخميس اكثر من 100 الف دينار .

وتوزعت الغرامات بحسب وزارة الصناعة والتجارة، اكثر من 30 الف دينار على المخابز فيما بلغت عدد المخالفات المحررة بحقها 10 مخالفات، واكثر من 60 الف متحققة على المطاحن والناقلين، بعدد 7 مخالفات، واكثر من 10 الاف دينار متحققة على معامل التعبئة ومشاغل الشراك، فيما حرر بحقها 4 مخالفات.

 

 قرر مجلس الوزراء في جلسة عقدها الاحد  برئاسة رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي الموافقة على تداول صنف ثالث من البنزين أوكتان 98 وصنف ثان من الديزل حسب المواصفة الاوروبية "يورو5" ضمن اطار نهج وزارة الطاقة في تعزيز امن التزود بالطاقة وتوفير مشتقات نفطية من مختلف الانواع تلبي كافة احتياجات السوق المحلي وبما يتوافق مع المواصفات العالمية الحديثة للمعايير البيئية ومواصفات الصحة والسلامة.
وجاء قرار الموافقة على تداول مادة البنزين اوكتان 98 ليتماشى مع السيارات الحديثة والتي تتطلب محركاتها استخدام هذا النوع من البنزين، حيث سيتم طرحه في عدد من محطات المحروقات، بعد اصدار المواصفة القياسية له وبعد ان يتم تسعيره من قبل لجنة تسعير المشتقات النفطية بوزارة الطاقة والثروة المعدنية.
وفيما يتعلق بالصنف الثاني من مادة الديزل "يورو5" فاعتبارا من الشهر القادم سيطرح الى جانب مادة الديزل ذات المواصفات العادية في بعض محطات المحروقات من خلال الشركات التسويقية المرخصة تمهيدا لتهيئة الفرصة لاستيراد سيارات الصالون الصغيرة التي تعمل على مادة الديزل.
وسيتم بيع منتج اليورو 5 بنفس سعر الديزل العادي خلال الفترة التجريبية لحين دراسة معدلات الطلب والكميات التي سيتم استهلاكها.
الى ذلك قرر مجلس الوزراء الموافقة على مشروع نظام معدل لنظام التعيين على الوظائف القيادية لسنة 2017.
وجاء مشروع النظام المعدّل بهدف وضع أطر زمنية لإجراءات التعيين على الوظائف القيادية واخضاع المتقدمين المستوفين للشروط لاختبار تقييمي.
وتضمنت أبرز التعديلات الزام الجهات الحكومية ممن لديها وظائف قيادية شاغرة الإعلان عن هذه الوظائف خلال مدة أقصاها شهران من تاريخ شغورها وأن يتم تقديم طلبات الوظائف القيادية الكترونياً عوضاً عن تقديمها ورقياً، وتحديد موعد إجراء المقابلات خلال مدة 15 يوم عمل من تاريخ ورود أسماء المرشحين إلى لجنة المقابلات.
وأبقى مشروع النظام المعدل على إجراء المقابلات للمرشحين واستخدام معايير التقييم والأوزان النسبية فيما أضاف المشروع إجراء امتحانات تقييمية للمرشحين وفق الآلية التي تراها لجنة المقابلات مناسبة، للتأكد من ملائمة المرشحين للوظيفة القيادية الشاغرة.
على صعيد آخر قرر مجلس الوزراء الموافقة على قيام امانة عمان الكبرى بتجديد الرخص المهنية للمحلات والمنشآت القائمة ضمن حدودها مباشرة على ان يتم ابلاغ الجهات المعنية لتقوم باتخاذ الاجراءات اللازمة وفق تشريعاتها وفي حال وجود اي مخالفة تقوم تلك الجهات بإبلاغ امانة عمان لعدم تجديد الرخصة في السنة التي تليها.
ويأتي القرار بهدف تبسيط اجراءات منح وتجديد الرخص المهنية ضمن حدود امانة عمان الكبرى، بهدف تطوير وتحسين اداء المهام والاعمال ولتوفير وقت وجهد اصحاب العلاقة وتشجيعا للاستثمار في مدينة عمان.
الى ذلك قرر المجلس الموافقة على اتفاقية منحة تمويل المرحلة الثانية من مشروع امداد الطاقة للمجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين بقيمة 44 مليون يورو بين المملكة وبنك الاعمار الالماني وتفويض وزير التخطيط والتعاون الدولي بالتوقيع عليها نيابة عن الحكومة.
وتأتي الاتفاقية في اطار الجهود المبذولة في متابعة تنفيذ الالتزامات والتعهدات المالية التي أعلن عنها مجتمع المانحين خلال مؤتمر دعم سوريا والمنطقة الذي عقد في لندن العام الماضي وتنفيذا لمحاور العقد مع الاردن اضافة الى محضر اجتماعات المحادثات الاردنية الالمانية التي عقدت في برلين العام الماضي.
وقرر المجلس الموافقة على اتفاقية التشجيع والحماية المتبادلة للاستثمارات مع المملكة العربية السعودية ومذكرة تفاهم بين وزارتي الصحة في البلدين وبرنامج تنفيذي للتعاون الثقافي مع وزارة الثقافة والاعلام بالمملكة العربية السعودية.
وتهدف هذه المذكرات الى زيادة التعاون وتعزيز الروابط الاقتصادية والتجارية والثقافية والصحية بين المملكتين الشقيقتين.
كما قرر المجلس تعيين ابراهيم فرحان فرهود المجالي أمينا عاما لديوان المحاسبة.-(بترا)

حافظت روسيا في 2016 على مرتبتها كثاني دولة مصدرة للاسلحة في العالم مع صفقات تجاوزت قيمتها 155 مليار دولار كما اعلن فلاديمير بوتين الاربعاء مشيرا الى التدخل في سورية كدليل على دقة الاسلحة الروسية.

وفي 2015 ارتفعت مبيعات المعدات العسكرية في الخارج الى 14,5 مليار دولار كما نقلت وكالات الانباء الروسية عن الرئيس الروسي خلال اجتماع خصص لمجال الدفاع الابرز المستهدف من العقوبات الغربية اثر الازمة الاوكرانية.

واوضح ان الصادرات ارسلت العام الماضي الى 52 بلدا وان صفقات جديدة وقعت بقيمة 9,5 مليار دولار.

وروسيا الدولة الثانية المصدرة للاسلحة بعد الولايات المتحدة، صرفت اموالا ضخمة منذ 15 عاما لتحديث قواتها المسلحة. وروسيا التي تزود منذ زمن الهند والصين بالاسلحة سلمت في السنوات الاخيرة معدات للنظام السوري الذي تدعمه.

وقال بوتين "ان الامكانات التي تقدمها الاسلحة الروسية ودقتها وفعاليتها اثبتت في محاربة الارهابيين في سورية والارهاب في منطقة الشرق الاوسط".

واضاف ان "استخدام الطيران والدفاعات الارضية في ظروف القتال الحقيقي هذه تعطي اختبارا ثمينا للطيارين والمهندسين وللمسؤولين عن الانتاج الوطني العسكري".

ووفقا للتقرير الاخير لمعهد "سيبري" المستقل تحتل الولايات المتحدة الصدارة في ترتيب الدول المصدرة مع 33% من حصة السوق (+3 نقاط) متقدمة على روسيا (23% -1 نقطة) والصين (6,2% +2,4 نقطة) وفرنسا (6,0% -0,9 نقطة).

وبحسب هذا المعهد فان تسليم اسلحة في العالم بلغ مستوى قياسي منذ الحرب الباردة في السنوات الخمس الاخيرة بسبب الطلب من الشرق الاوسط وآسيا.(أ ف ب) 

الثلاثاء, 21 آذار/مارس 2017 14:08

ترجيح تخفيض أسعار المحروقات لشهر نيسان

توقع امين سر نقابة اصحاب محطات المحروقات وتوزيع الغاز هاشم عقيل ان تقرر الحكومة تخفيض اسعار المحروقات لتسعيرة شهر نيسان القادم بنسبة 4 %.

واضاف ان هذه النسبة ليست التسعيرة النهائية حيث من المتوقع ان تشهد المزيد من الانخفاض خاصة وانه توجد خلافات داخل أعضاء منظمة اوبيك والمنتجين خارجها على تجديد الاتفاقية بخفض الانتاج مليون و800 ألف برميل يوميا.

واشار الى ان الانخفاض لم يؤثر على زيادة المعروض بسبب انخفاض الاستهلاك العالمي لافتا الى ان الاردن بانتظار اجتماع اوبك التشاوري الذي سيعقد في 25/ 5/2017 وسيتم في الاجتماع مناقشة امكانية تمديد خفض الانتاج لمدة 6 شهور اخرى في ظل وجود عامل قوي جدا يضغط على اسعار النفط عالميا الا وهو زيادة الانتاج الامريكي من الزيت الصخري.


وفي سياق الموضوع قال عقيل ان زيادة انتاج الصخر الزيتي الامريكي يؤدي الى خفض اسعار النفط عالميا.


وقال عقيل انه سيتم تعديل اسعار المحروقات نهاية الشهر الحالي بحسب التسعيرة الشهرية، حيث تشير الارقام الى انخفاض اسعار خام برنت عالميا.


وزاد انه من المتوقع تخفيض اسعار البنزين بشقيه 90 و95 بالإضافة الى اسعار الديزل والكاز مع الابقاء على سعر اسطوانة الغاز 7 دنانير.


وبين ان معدل سعر برميل برنت بلغ 51،72 دولارا للبرميل علما انه كان يبلغ بداية الشهر 55 دولارا، مقارنة بالمعدل الذي اعتمدته الحكومة في اخر تسعيرة محروقات حيث كان هذا المعدل 56 دولارا، ما يستوجب على الحكومة تخفيض اسعار المحروقات.