قالت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي، إن وقود الكهرباء يعتمد بنسبة 93 % منه على الغاز الطبيعي المسال الذي شهدت أسعاره ارتفاعات لارتباطها بسعر (برنت)، ما عكس ارتفاعا على بند فرق أسعار الوقود في الفاتورة.

وأضافت زواتي خلال زيارتها لشركة كهرباء محافظة إربد، اليوم الخميس، أن بند فرق أسعار الوقود في فاتورة الكهرباء والذي يضاف على فاتورة المستهلك ليس ضريبة، وإنما فروقات خاضعة للارتفاع والانخفاض تبعا لأسعار الغاز الطبيعي المسال والمرتبط بدوره بأسعار النفط عالمياً.

وقالت، إن معدلات التسعير التي تعتمد محلياً تتم لثلاثة أشهر وفقا لعقود الشراء ما استدعى الإبقاء على نسبة الفرق الشهر الماضي كما هي، فيما ستنخفض النسبة في حال شهدت معدلات أسعار النفط انخفاضاً مستقبلاً.

وأثنت زواتي على جهود الشركة كهرباء إربد وأداء الموظفين رغم اتساع الرقعة الجغرافية التي تخدمها، والتي تشمل محافظات إقليم الشمال كافة ما جعلها مثالاً نموذجيا للشركات الأردنية.

وأشارت زواتي خلال الزيارة إلى التحديات التي يواجهها قطاع الطاقة عالمياً والأردن على وجه الخصوص، مما يتطلب الاستمرار في بذل الجهد لتحسين الأداء ومواكبة التطلعات خاصة للمتسهلكين على الرغم أن الإيجابيات والإنجازات الكبيرة التي تحققت، والتي تمثلت بوصول الكهرباء لقرابة 99 % من التجمعات السكانية.

وأشادت زواتي ببرامج الشركة على صعيد حوسبة أعمالها وإبتكار تطبيقات ذكية تحقق للمستهلك القدرة على معرفة كميات استهلاكه والتقليل منها أولا بأول، لافتة إلى كفاءتها في التعامل مع الخدمات المقدمة لموجات اللجوء السوري التي شهدتها مناطق الإقليم والأردن بشكل عام.

وكان مدير عام الشركة المهندس أحمد الذينات، عرض الجهود التي تبذل على صعيد تطوير أداء الشركة وتحسين جودة خدماتها باستمرار والتي انعكس ايجاباً وحققت مستوى، لافتاً من الرضى لدى القطاعات والجهات المعنية بأداء الشركة.

واستعرض الذينات الإجراءات التي تتخذها الشركة لضمان تقليل الكهربائي الناجم عن الإستخدام غير المشروع أو الفني، ما مكنها من المحافظة على معدلات تقل عن التي تحددها هيئة تنظيم القطاع لتحتل المرتبة الأولى بين الشركات الأردنية بهذا المجال.

وقال، إن الشركة تسعى إلى توفير الاستثمارات المستقبلية لترجمة سياسات تنمية مواردها المالية وتسعى ما أمكن، لتبني نهجاً يعزز التدفقات النقدية اللازمة للانفاق على المشاريع بتحسين نسب التحصيل وترشيد الانفاق والتكاليف التزاما بمعايير حددتها الهيئة.

السبت, 01 أيلول/سبتمبر 2018 01:31

تثبيت أسعار الكهرباء لشهر أيلول

قررت الحكومة، الجمعة، تثبيت أسعار الكهرباء لشهر أيلول، بعد ابقاءها اسعار المحروقات على حالها كما هي في شهر آب.

وقالت هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن انه في ضوء مراجعتها الشهرية لأثر التغير في كلفة سلة الوقود المستخدم في توليد الطاقة الكهربائية لتحديد مقدار التغير في قيمة بند فرق أسعار الوقود في فاتورة الكهرباء لشهر أيلول 2018، فقد تبين انه لا تغيير على قيمة هذا البند المقرة لشهر اب 2018 .

وعليه قرّر مجلس مفوضي الهيئة في جلسته التي عقدت الجمعة تثبيت قيمة بند فرق أسعار الوقود في فاتورة الكهرباء الشهرية اعتباراً من الأول من شهر أيلول المقبل بنفس القيمة المحددة في شهر آب الحالي والبالغة 24 فلس لكل كيلوواط ساعة على كافة قطاعات وشرائح التعرفة ويستثنى من تطبيق هذا البند الاستهلاكات في القطاع المنزلي والتي لا تتجاوز استهلاك 300 كيلوواط ساعة في الشهر .

وأشارت الى انه يتم تحديد قيمة هذا البند لمشتركي القطاع الصناعي المتوسط بمقدار (10) فلس/ك.و.س ، وتحديد قيمة هذا البند للجهات التي تستخدم أنظمة الطاقة المتجددة لتغطية استهلاكها الخاص لشهر أيلول بمقدار (24 فلس/ك.و.س) بحيث يتم احتسابها على صافي فرق الطاقة.

الإثنين, 27 آب/أغسطس 2018 11:02

الحكومة: ارتفاع أسعار النفط 3.6%

أظهر المؤشر الاسبوعي لأسعار النفط والمشتقات البترولية للإسبوع الرابع من شهر آب الحالي، الصادر عن وزارة الطاقة، ارتفاع اسعار النفط.

وبحسب المؤشر الاسبوعي ، فان اسعار خام برنت شهدت ارتفاعا بنسبة 3.6% في الاسبوع الرابع من شهر اب الجاري.

وأوضحت وزيرة الطاقة أن أسعار البنزين بقيت شبه مستقرة، رغم ارتفاع خام برنت.

وانعكست الأسعار الجديدة لبرنت، على أسعار البنزين بارتفاع طفيف على بنزين 90 حيث ارتفع معدل سعره بنسبة 0.3%، فيما ثبت سعر بنزين 95 عند 722 دولارا، وفقا لنشرة وزارة الطاقة.

قال ممثل قطاع الألبسة والمجوهرات في غرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي ان موسم عيد الأضحى لهذا العام اقل نشاطا مقارنة بالاعوام السابقة وذلك لضعف القوة الشرائية بشكل ملحوظ وتداخل المواسم لدى المواطن الذي يعاني من ميزانيه ضعيفة .

واشار ان موسم الاعياد والتحضير له من مأكل واضاحي وايضا موسم المدارس هو الاهم بالنسبه لسلم الأولويات لدى الاسره وهذا الامر ارهق الأسر واضعف الطلب على الالبسة والاحذية .

وبين ان الاسواق اشتكت من عدم وجود قوة شرائية خارجية (التسوق السياحي ) لعدم قدره التاجر الاردني من منافسة الأسواق المجاورة لوجود ضرائب ورسوم جمركيه اقل من الاردن وان الضرائب والرسوم تصل في الاردن إلى 48 بالمائة على البيان المستورد الجمركي وهي الأكثر إقليميا وعربيا.

تنزيلات وتخفيضات عالية وصلت إلى 70 بالمائة في بعض المحال التجارية للخروج من تراكم البضائع قبل نهايه الموسم ولتسديد الالتزامات المالية الداخلية للتجار والخارجية للمصانع في الدول الموردة.

بلغ إجمالي حجم المساعدات الخارجية الملتزم بها خلال الفترة بين كانون الثاني (يناير) ونهاية تموز (يوليو) العام الحالي ما قيمته 887.5 مليون دولار.

وتتضمن تلك المساعدات المنح الاعتيادية والقروض الميسرة والمنح الإضافية ضمن خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية لمحاورها الثلاثة: دعم الموازنة العامة، ودعم المشاريع التنموية في المجتمعات المستضيفة، ودعم اللاجئين، بحسب وزارة التخطيط والتعاون الدولي.

ووفقا للوزارة، بلغت قيمة المساعدات الخارجية الكلية المتعاقد عليها المقدمة للمملكة (باستثناء منح اللاجئين) حوالي 743.63 مليون دولار، فيما بلغت قيمة المنح المخصصة لدعم اللاجئين حسب خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية حوالي 143.87 مليون دولار.

وقدمت الوكالة الألمانية للإنماء 4.9 مليون دولار لحماية المناخ والموارد، و5.3 مليون لتحسين فرص الحصول على الحوالات المالية، 369 ألف دولار لدعم إدماج المرأة في سلسلة القيمة الاقتصادية الحساسة، وقدمت 2.477 مليون دولار لتحسين الظروف المعيشية في الأحياء الفقيرة في عمان، و7 ملايين دولار لدعم برنامج تعزيز القدرات لإدارة مياه الصرف الصحي و5.8 مليون دولار لدعم برنامج تحسين كفاءة استخدام الطاقة في قطاع المياه.

وقدمت 7 ملايين دولار في استخدام الطاقة المتجددة في قطاع المياه، و 496 ألف دولار لدعم مبادرة التصدير للتكنلوجيات البيئية، و5.2 مليون دولار لتحسين كفاءة استخدام المياه في المجتمعات المحلية، و14.12 مليون دولار مساهمة في مشروع لاتجارة لأجل التوظيف.

وقدم بنك الإعمار الألماني 1.177 مليون دولار لدعم برامج كفاءة الطاقة في المباني الحكومية وقدمت كندا 11.65 مليون دولار دعم مباشر لبرنامج التعليم، وقدم برنامج الأمم المتحدة للبيئة 81.2 مليون دولار لتطوير سياسات الاستعمال الأمثل للوقود والسيارات في الأردن، كما قدم أيضا 79.5 مليون دولار لدعم تنفيذ اتفاقية نظام مشاركة المعلومات البيئية لدول الجوار الأوروبي.

وقدم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي 5.2 مليون دولار لدعم مشروع تخفيف والحد من الملوثات العضوية والانبعاثات الكيماوية الأخرى، وقدم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية 2.2 مليون دولار لإنشاء مركز الابداع الوطني.

وقدم الاتحاد الأوروبي 12.33 مليون دولار لدعم أولويات الشراكة بين الأردن والاتحاد الأوروبي، و12.33 مليون دولار أخرى لدعم إجراءات التجارة من أجل التنمية 23.28 مليون دولار لدعم شروع دعم الحماية الاجتماعية في الأردن.

وقدم بنك الاستثمار الأوروبي /الوكالة الفرنسية للانماء 407 ألف دولار كدعم فني لمشروع ناقل البحرين، وقدمت هولندا 340 ألف دولار لتطوير منطقة الشحن الجوي في مطار الملكة علياء الدولي6.8 مليون دولار مساهمة في مشروع التجارة من أجل التوظيف.

وقدمت بريطانيا 2.6 مليون دولار كمساهمة في نفس المشروع. وقدم البنك الدولي قرضا بقيمة 389 مليون دولار

الأربعاء, 01 آب/أغسطس 2018 00:32

تثبيت أسعار الكهرباء للشهر القادم

قررت هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن، عصر اليوم الثلاثاء، تثبيت قيمة بند فرق أسعار الوقود على فاتورة الكهرباء، لشهر آب القادم.

وقال رئيس هيئة تنظيم قطاع الطاقة فاروق الحياري إن بند فرق اسعار الوقود يرتبط بالكلفة اللازمة لفرق اسعار الطاقة.

يشار الى ان لجنة تسعيرة المحروقات قد قررت اليوم رفع اسعار المشتقات النفطية بواقع قرش لكل لتر

الأربعاء, 01 آب/أغسطس 2018 00:29

الحكومة تقرر رفع اسعار المحروقات

قررت لجنة تسعيرة المشتقات النفطية في وزارة الطاقة اليوم الثلاثاء، رفع اسعار المحروقات، بواقع قرش لكل لتر.

وحسب القرار فانه تم رفع البنزين اوكوتان (90 -95) قرشا لكل لتر، بالاضافة الى السولار والكاز، فيما قررت اللجنة تثبيت سعر اسطوانة الغاز.

الأربعاء, 11 تموز/يوليو 2018 00:22

34 % من سكان الاردن اقل من 15 سنة

كشفت دائرة الاحصاءات العامة أن نسبة صغار السن (أقل من 15 سنة) قد شكلت 34% من المجموع الكلي للسكان في المملكة، وذلك وفق نتائج التعداد السكاني الأخير.

وبينت ان الفئة العمرية 15-64 سنة بلغت نسبة 62% يشكلون المخزون من القوى البشرية، فيما بلغت نسبة كبار السن (65 سنة فأكثر) 4%.

وبلغ معدل الاعالة العمرية 61% لعام 2017، كما انخفض متوسط حجم الأسرة للسكان في الأردن ما بين تعدادي 2004 و2015 بنسبة 11% (من 5.4 فرد الى 4.82 فرد على الترتيب) .

قرّرت الحكومة إرجاء العمل بتسعيرة المشتقّات النفطيّة لبعض المشتقات الرئيسية لشهر تموز القادم ، وذلك لحين الإعلان عن آليّة تسعير هذه المشتقّات التي تعهّدت الحكومة بالإفصاح عنها بكلّ شفافيّة ووضوح.

ويشمل قرار الإرجاء المشتقّات النفطيّة من نوع: البنزين أوكتان 90، والكاز والسولار، بالإضافة إلى بنزين أوكتان 95.

كما يشمل القرار الاستمرار في دعم سعر أسطوانة الغاز كما هو الحال في السابق، في حين تمّ تعديل سعر بيع باقي المشتقات النفطيّة لتعكس الارتفاع العالمي في أسعارها.

وأكّدت الحكومة أنّه والتزاماً منها بنهج الشفافيّة والانفتاح، وحقّ المواطنين في الحصول على المعلومات، فقد تمّ إرجاء العمل بتسعيرة المشتقّات النفطيّة للمواد الأساسيّة لشهر تمّوز فقط، كي يتسنّى لها الإفصاح عن آليّة تسعير المحروقات بوضوح، حيث ستقوم خلال الأيام القليلة المقبلة بالإعلان عن تفاصيل آلية تسعير المحروقات بمختلف جوانبها ومكوّناتها.

وأوضحت أنّ القرار سيكون له كلفة على الخزينة، وذلك بسبب ارتفاع أسعار النفط وفقاً لمؤشر الأسعار العالمي خلال شهر حزيران الحالي مقارنة بأسعاره خلال شهر نيسان الماضي، حيث لم تقم الحكومة بتعديل أسعار المشتقّات النفطيّة منذ نهاية ذلك الشهر، وبذلك تكون التسعيرة المطبَّقة على المشتقات النفطيّة لشهريّ حزيران وتمّوز قد اعتمدت على الأسعار العالميّة للمشتقات النفطيّة لشهر نيسان وليس لشهر أيار.

وكانت معدّلات الأسعار العالميّة قد أظهرت ارتفاعاً في معظم المشتقات النفطية وفي سعر خام برنت، حيث ارتفع معدّل سعر خام برنت من (71.63) دولاراً للبرميل في شهر نيسان إلى (74.33) دولاراً للبرميل في شهر حزيران، وعليه كان يفترض أن تتمّ زيادة سعر البنزين بأنواعه و سعر مادتي الديزل والكاز لشهر تموز القادم بمقدار 15 فلس/لتر.

وأوضحت الحكومة أنّه ورغم العبء المالي المترتّب على هذا القرار، إلّا أنّها ستتحمّل تبعاته من خلال إجراءات تتعلّق بضبط الإنفاق، مع التأكيد على عودة لجنة تسعير المشتقّات النفطيّة إلى العمل بالتسعيرة الشهريّة بدءاً من نهاية شهر تمّوز المقبل.

وتبعاً لهذا القرار، أعلنت لجنة تسعير المشتقّات النفطيّة بقاء سعر بيع البنزين (أوكتان 90) خلال شهر تمّوز المقبل 815 فلس/لتر، وبنزين (أوكتان 95) 1050 فلس/لتر، وسعر مادتيّ السولار والكاز 615 فلس/لتر، وبقاء سعر اسطوانة الغاز البترولي المسال المنزلي عند سعر(7) دنانير للأسطوانة.

يشار إلى أنّ سعر بيع المشتقات النفطيّة يعتمد على معدل السعر العالمي لكلّ مادة من المشتقات النفطيّة حسب نشرة بلاتس العالميّة، والتي تعتبر المرجع للأسعار العالميّة لفترة شهر تسبق تاريخ يوم الإعلان عن الاسعار، يضاف إليه جميع تكاليف إيصال المنتج إلى المستهلك والتي تشمل كلف النقل والتخزين والمناولة والضرائب و الرسوم و البدلات.

الأحد, 01 تموز/يوليو 2018 00:52

زيادة اسعار الكهرباء (7) فلسات

قالت هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن انه في ضوء مراجعتها الشهرية لأثر التغير في كلفة "سلة" الوقود المستخدم في توليد الطاقة الكهربائية وذلك لتحديد قيمة بند فرق أسعار الوقود في فاتورة الكهرباء الشهرية لشهر تموز 2018، فقد شهدت هذه الكلف زيادة وارتفاعا ملحوظاً يعود الى ارتفاع في معدل أسعار نفط خام برنت للأشهر الثلاثة الماضية (نيسان وايار وحزيران) الذي بلغ حوالي 35ر74 دولاراً للبرميل متجاوزاً المعدل التأشيري الوارد في آلية تفعيل بند فرق أسعار الوقود في التعرفة الكهربائية البالغ 55 دولاراً للبرميل.

ووفق بيان صادر عن الهيئة فقد قرّر مجلس مفوضي الهيئة في جلسته التي عقدت اليوم 30 حزيران 2018 تحديد قيمة الزيادة في بند فرق أسعار الوقود على كافة القطاعات والشرائح في فواتير الكهرباء الصادرة في شهر تموز المقبل بمقدار (7) فلسات لكل كيلو واط ساعة باستثناء المستهلكين المنزليين الذين لا يتجاوز استهلاكهم الشهري 300 كيلو واط/ساعة والإبقاء على بند فرق أسعار الوقود للقطاع الصناعي المتوسط (10) فلسات لكل كيلو واط ساعة.

كما قرر المجلس بأن يطبق بند فرق أسعار الوقود على الاشتراك الذي لديه نظم مصادر الطاقة المتجددة لغايات توليد الطاقة الكهربائية لتغطية استهلاكه الخاص سواء باستخدام نظام صافي القياس أو باستخدام نظام عبور الطاقة الكهربائية على صافي كمية الطاقة الكهربائية للاشتراك والتي تمثل الفرق بين الطاقة المستجرة من الشبكة الكهربائية والطاقة المصدرة إلى الشبكة وذلك اعتباراً من 1/7/2018.

الصفحة 1 من 100