الأربعاء, 24 آب/أغسطس 2016 00:06

الصحفيين تحذر من ابتزاز منتحلي صفة الصحفيين

حذر مجلس نقابة الصحفيين من محاولات الابتزاز التي تمارس من قبل ثلة ينتحلون صفة صحفي في بعض المواقع الالكترونية ومحطات فضائية واذاعية بحق مترشحين لعضوية مجلس النواب الثامن عشر ، بقصد الحصول على مكاسب مالية. وأكد المجلس أن هذه الممارسات تتنافى مع آداب المهنة واخلاقياتها وميثاق الشرف الصحفي، وتعتبر تصرفات تسيء لمهنة الصحافة وتستوجب المساءلة. وجدد المجلس موقفه الرافض للابتزاز الذي دأب نفر على ممارسته داعياً المترشحين للانتخابات الى عدم الخضوع لمثل هذه المحاولات، واللجوء الى النقابة اذا ما كان من يمارس هذا الفعل عضواً في الهيئة العامة، والقضاء اذا كان منتحلاً لهذه الصفة. وأكد المجلس الذي تلقى شكاوى بهذا الخصوص أنه لن يتهاون تجاه من يثبت ادانته بممارسة الابتزاز ونشر معلومات غير صحيحة بحق مترشحين للانتخابات بهدف الحصول على مكاسب مالية، مشيراً الى أن رسالة الصحافة مقدسة لا تخضع للابتزاز والتشهير والاعتماد على الاشاعة ونشر المعلومات غير الدقيقة والصحيحة. وشدد على ضرورة عدم الاساءة الى هذا الاستحقاق الدستوري الوطني، الذي يحتاج لتكاتف الجميع لإنجاحه وافراز مجلس نواب يمثل طموح الاردنيين ويشكل مسيرة الاصلاح التي اختطها جلالة الملك عبد الله الثاني للأردن النموذج. وبين ان من حق وسائل الاعلام المختلفة الحصول على اعلانات لمترشحين كجزء من الدعاية الانتخابية لهم وفق ما نص عليه القانون وبطريقة تحترم المهنة ومنتسبيها. --(بترا)